رمز الخبر: ۶۰۱۸
تأريخ النشر: ۲۹ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۴۷
خلال استقباله رئيس السلطة القضائية الافغانية
دعا وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي الرعايا الافغان الى الدخول الى أراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية بصورة شرعية.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي الرعايا الافغان الى الدخول الى أراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية بصورة شرعية.

جاء ذلك خلال استقبال صالحي لرئيس السلطة القضائية الافغانية عبدالسلام عظيمي، يوم امس السبت في طهران حيث بحث الجانبان بشان سبل تطوير التعاون بين البلدين في مختلف المجالات ومن ضمنها العلاقات القنصلية.

واشار صالحي خلال اللقاء الى التاريخ والثقافة المشتركة بين ايران وافغانستان، ووصف البلدين كغصنين في شجرة ذات جذور واحدة، معتبرا تواجد الافغان في ايران عاملا لتعزيز العلاقات بين الشعبين والبلدين.

واشار وزير الخارجية الايراني الى الحدود الطويلة المشتركة بين البلدين واوضح بان امن البلدين مرتبط بعضه ببعض، مؤكدا على الارادة الايجابية لدى مسؤولي البلدين لصون هذه العلاقات والامن.

واكد صالحي ضرورة الحفاظ على امن البلدين واشار الى بعض الحوادث التي تقع في الحدود، معتبرا السبيل لعدم تكرار مثل هذه الحوادث هو منع الدخول غير الشرعي الى ايران.

ولفت الى ضرورة اصدار جواز السفر من قبل الحكومة الافغانية للرعايا الافغان واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستساعد في هذا المسار من خلال اصدار تاشيرات الدخول وتنفيذ المشروع الخاص بتنظيم تواجد الرعايا الافغان في ايران.

كما اكد صالحي ضرورة تنفيذ الوثائق والاتفاقيات المبرمة بين البلدين، معربا عن امله بالمزيد من تطوير العلاقات الثنائية على اساس الاتفاق الشامل للتعاون بينهما.

من جانبه اشار رئيس السلطة القضائية الافغانية خلال اللقاء الى تواجد الملايين من الرعايا الافغان في ايران على مدى اكثر من 30 عاما، مثمنا جهود الحكومة والشعب الايراني وحسن الضيافة والرعايا لهم.

واكد عبدالسلام عظيمي ضرورة تنظيم دخول الرعايا الافغان الى ايران، داعيا الى زيادة وتسهيل اصدار تاشيرات الدخول لهم بهدف خفض دخولهم غير الشرعي الى ايران.

وفي اللقاء اكد الجانبان ضرورة الاسراع بعقد اجتماع اللجنة القنصلية المشتركة بين البلدين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :