رمز الخبر: ۵۹۲۹
تأريخ النشر: ۲۵ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۲۰:۴۴
سفير ايران الدائم بالامم المتحدة:
أكد نائب مندوب ايران الدائم لدى منظمة الامم المتحدة ان الجمهورية الاسلامية الايرانية جادة في مكافحة مختلف اشكال التهريب بما فيها تهريب البشر، وتتصدى له بفاعلية.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد نائب مندوب ايران الدائم لدى منظمة الامم المتحدة ان الجمهورية الاسلامية الايرانية جادة في مكافحة مختلف اشكال التهريب بما فيها تهريب البشر، وتتصدى له بفاعلية.

وطالب سفير ونائب مندوب ايران الدائم لدى منظمة الامم المتحدة، غلام حسين دهقاني، في اجتماع للجمعية العامة بشأن مكافحة تهريب البشر، طالب باعتماد خطوات مؤثرة من قبل المجتمع الدولي لمكافحة مختلف اشكال التهريب وخاصة تهريب البشر.

ولفت دهقاني الى ضرورة توفير الحماية لضحايا تهريب البشر وخاصة النساء والاطفال المعرضين للعمل القسري والاستغلال الجنسي والتجاري، موصحاً ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعرب عن قلقها من زيادة التقارير بشأن تهريب البشر بهدف استئصال اعضائهم وكذلك تهريب اعضاء الانسان وأنسجته، مؤكدا بهذا الشأن على مسؤولية الدول الغنية التي تعتبر غاية يقصدها المهربون.

وشرح دهقاني الهيكلية القانونية في الجمهورية الاسلامية والخطوات التي اعتمدتها من اجل مكافحة مختلف الجرائم بما فيها اشكال التهريب، وصرح: ان مجلس الشورى الاسلامي صادق قبل قرابة 9 سنوات على قانون تحت عنوان قانون مكافحة تهريب البشر، وقد حدد هذا القانون عقوبات لكل اشكال تهريب البشر. كما ان وزارة داخلية الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت رسميا عن القضاء على 46 عصابة لتهريب البشر خلال الاشهر الاخيرة على يد العناصر الخاصة لقوى الامن الداخلي في ايران، وقد تم خلال ذلك القاء القبض على حوالي 147 شخصا في مختلف عمليات مكافحة تهريب البشر.

واختتم سفير ونائب مندوب ايران الدائم لدى منظمة الامم المتحدة قائلا: بما ان تهريب البشر له صلة بالجرائم الاخرى التي تشمل غسيل الاموال والفحشاء والصور الجنسية للاطفال والرق وتهريب المخدرات، لذلك من الضروري ان يولي المجتمع الدولي اهتماما خاصا بالصلة بين مختلف الجرائم، وان يتدخل في الوقت المناسب عندما تستدعي الضرورة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :