رمز الخبر: ۵۸۵۴
تأريخ النشر: ۲۳ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۱
هدد الكيان الاسرائيلي الملك الاردني عبد الله الثاني بالاطاحة عبر حركة الاخوان المسلمين لو لم يخضع لمشروع "الوطن البديل" للفلسطينيين. وجاء ذلك على لسان ضابط احتياط اسرائيلي في ندوة تلفزيونية بألمانيا.
شبکة بولتن الأخباریة: هدد الكيان الاسرائيلي الملك الاردني عبد الله الثاني بالاطاحة عبر حركة الاخوان المسلمين لو لم يخضع لمشروع "الوطن البديل" للفلسطينيين. وجاء ذلك على لسان ضابط احتياط اسرائيلي في ندوة تلفزيونية بألمانيا.

والمح ميخائيل فولفزون (الضابط الاحتياط في الجيش الإسرائيلي) في ندوة تلفزيونية بثتها القناة الألمانية يوم الاحد (12 مايو) إلى ما تخطط له "إسرائيل" بشأن الأردن واللاجئين الفلسطينيين.

فقد دعا فولفزون إلى مطالبة الملك الأردني عبد الله الثاني بتغيير منظومة الحكم في المملكة والإفساح في المجال للغالبية الفلسطينية بتحويل الأردن إلى ما أسماه "فلسطين الأولى"، متنبئاً باطاحة الثورات العربية بالعائلة الملكية في الأردن إن لم يحصل هذا الأمر، في إشارة غير مباشرة إلى دور حركة الأخوان المسلمين في ذلك.

وقال موقع "الحقيقة" انه "من المعلوم أن حركة "الإخوان" في الأردن، وأغلبيتها من أصول فلسطينية مرتبطة بـ"حماس"، تعمل بدأب لخدمة مشروع "الوطن البديل"، وهي تنتظر سقوط النظام السوري للمضي في المشروع علنا، بالتنسيق مع قطر و الولايات المتحدة وإسرائيل"!.

وتابع فولفزون في الندوة نفسها "الأمر الأكثر عقلانية الذي يمكن لألمانيا والاتحاد الأوروبي والغرب، وعلى رأسه أميركا، القيام به هو القول للملك الأردني: عليك التحوّل إلى ما يشبه الرئيس في ألمانيا، أي شخصية بمنصب تمثيلي ذي صلاحيات محدودة إلى هذا القدر أو ذاك. اجعل بلدك ديمقراطيا ودع الفلسطينيين يصنعون من الأردن ما يجب أن يكون عليه فعلا ، (أي فلسطين)".

وفيما يلي رابط الفيديو:
http://www.youtube.com/watch?v=Aup1d25knMw&feature=player_embedded

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :