رمز الخبر: ۵۸۴۹
تأريخ النشر: ۲۳ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۲:۴۹
ممثل حركة الجهاد الاسلامي الفلسطينية بطهران:
صرح ممثل حركة "الجهاد الاسلامي في فلسطين" بطهران ناصر ابو شريف بان بعض الدول العربية اليوم لا تريد حل قضية عودة اللاجئين الفلسطينيين الى الاراضي المحتلة.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح ممثل حركة "الجهاد الاسلامي في فلسطين" بطهران ناصر ابو شريف بان بعض الدول العربية اليوم لا تريد حل قضية عودة اللاجئين الفلسطينيين الى الاراضي المحتلة.

جاء ذلك في حديث لممثل حركة "الجهاد الاسلامي في فلسطين" خلال ندوة عقدت امس الاحد بطهران في مقر جمعية الدفاع عن الشعب الفلسطيني تحت عنوان "يوم النكبة" (يوم اعلان تاسيس الكيان الاسرائيلي في فلسطين المحتلة في 15 ايار/مايو عام 1948).

واشار ابو شريف الى الذكرى السنوية ليوم النكبة واعتبر ان يوم النكبة قد حدث قبل هذا التاريخ وهو نابع من مخطط كبير يستهدف الامة الاسلامية كلها واضاف، ان الحركة الصهيونية تستهدف الامة الاسلامية وتجزئة الدول الاسلامية لتكون تابعا للغرب وكذلك نهب ثرواتها.

واشار الى تداعيات الاحتلال الاسرائيلي لارض فلسطين وتشريد الشعب الفلسطيني من ارضه حيث جرى تهجير 800 الف فلسطيني من الاراضي المحتلة وتدمير 558 قرية، واضاف، ان البعض يزعم بان الفلسطينيين باعوا ارضهم لكن الحقيقة هي ان 80 بالمائة من ارض فلسطين كانت قد احتلت، ثم لماذا يبيع شعب ارضه ليرحل ويعيش في المخيمات؟.

واشار ابو شريف الى ان 7 ملايين لاجئ فلسطيني يعيشون اليوم خارج فلسطين واضاف، انه ورغم ممارسات الكيان الصهيوني القمعية فان عدد الفلسلطينيين في الداخل الفلسطيني يوازي عدد الصهاينة.

واكد ممثل حركة "الجهاد الاسلامي في فلسطين" بالقول ان يوم النكبة يوم ينبغي فيه الاعلان بان الكيان الصهيوني كيان مجرم ولا شرعية له.

واشار الى القرار 194 الصادر عن الامم المتحدة وقال، انه تم التاكيد في هذا القرار على عودة اللاجئين الفلسطينيين الى ارضهم الا ان بعض الدول العربية اليوم لا تريد حل قضية عودتهم.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :