رمز الخبر: ۵۸۱۰
تأريخ النشر: ۲۲ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۰۹:۵۰
أكد مساعد الرئيس الايراني محمد جواد محمدي زاده، أن طهران ترحب بالاقتراح الاميركي الروسي لحل الازمة السورية سلمياً.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد مساعد الرئيس الايراني محمد جواد محمدي زاده، أن طهران ترحب بالاقتراح الاميركي الروسي لحل الازمة السورية سلمياً.

وقال محمد جواد محمدي إن إيران ترحب بالاقتراح الأمريكي الروسي بعقد مؤتمر دولي يهدف إلى إنهاء الصراع في سوريا وتأمل أن يعقد في جنيف.

وأضاف محمدي زاده لرويترز متحدثا عبر مترجم اننا "نأمل أن يعقد الاجتماع المقبل أيضا في جنيف وسيسعد الجمهورية الإسلامية الإيرانية كثيرا ويسرها أن تساعد بأي طريقة ممكنة في هذا الشأن ونتوقع أن نكون جزءا من العملية لاستعادة السلام وتوفير سبل معيشة أفضل للشعب السوري".

وأوضح مساعد الرئيس الايراني الذي زار سويسرا لحضور مؤتمر حول البيئة اننا "نتفق تماما مع الرؤية القائلة بأن الحل الوحيد سيكون حلا سوريا داخليا للمستقبل عن طريق الحوارات الدبلوماسية والسياسية".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الاميركي جون كيري اتفقا يوم 7 مايو/ايار على عقد مؤتمر دولي جديد حول سورية من أجل تطبيق ما تم الاتفاق عليه في جنيف العام الماضي. وقد حظى اتفاق لافروف وكيري بترحيب من الامم المتحدة وسوريا ومختلف الاطراف الدولية، بالاضافة الى الاخضر الابراهيمي المبعوث الخاص للامم المتحدة والجامعة العربية الى سورية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :