رمز الخبر: ۵۷۸۶
تأريخ النشر: ۱۹ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۴۱
اكد مصدر عسكري سوري ان الجيش السوري استرد قرية الشومرية ونجح في فك الحصار عن قرية الغسانية في ريف القصير.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد مصدر عسكري سوري ان الجيش السوري استرد قرية الشومرية ونجح في فك الحصار عن قرية الغسانية في ريف القصير.

وقال المصدر ان "العمليات العسكرية في القصير تسير بوتيرة عالية والجيش يحكم الحصار على المسلحين الذين يحاولون الفرار باتجاه الاراضي اللبنانية".

وذكر ما يسمى بالمرصد السوري لحقوق الانسان من جهته ان "اشتباكات عنيفة تدور في محيط قرية الشومرية" بعد سيطرة القوات النظامية على القرية. وذكر ان هناك "خسائر بشرية في صفوف الطرفين". كما اشار الى قصف براجمات الصواريخ صباح اليوم على مدينة القصير التي تعتبر معقلا لقوى المعارض المسلحة.

واوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن ان "الجيش يتقدم نحو مدينة القصير". وتعتبر القصير مع مدينتي الرستن وتلبيسة من آخر معاقل مقاتلي المعارضة في ريف حمص.

وفي خضم هذه المعارك، سقطت خمسة صواريخ اليوم الخميس على مناطق في لبنان حدودية مع منطقة القصير، بحسب ما ذكر مصدر امني محلي .

واوضح المصدر ان ثلاثة صواريخ سقطت في منطقة الهرمل التي تقطنها غالبية شيعية موالية لحزب الله، واثنين في منطقة مشاريع القاع التي تقطنها غالبية سنية مؤيدة للمعارضة السورية.

وفي درعا (جنوب)، تستمر الاشتباكات في شمال بلدة خربة غزالة في محاولة للجيش السوري السيطرة على كامل البلدة التي دخلتها قبل يومين والتي تعتبر مهمة لاستعادة السيطرة على كامل الطريق الدولي بين درعا ودمشق.

وفي دمشق، وقعت اشتباكات فجرا عند اطراف حي برزة تخللها قصف مدفعي على منطقة البساتين المحيطة بالحي.

كما نفذت طائرات حربية غارات على مناطق في ريف دمشق.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :