رمز الخبر: ۵۷۶۹
تأريخ النشر: ۱۸ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۲۴
تشير التقارير الاعلامية من الضفة الغربية انه من المقرر ان تعقد مسيرات ومظاهرات في مدينة الخليل دعما لسوريا ضد العدوان الاسرائيلي الاخير لها، واحتجاجا على‌ زيارة يوسف القرضاوي الذي له العديد من الفتاوى والمواقف ضد سوريا.
شبکة بولتن الأخباریة: تشير التقارير الاعلامية من الضفة الغربية انه من المقرر ان تعقد مسيرات ومظاهرات في مدينة الخليل دعما لسوريا ضد العدوان الاسرائيلي الاخير لها، واحتجاجا على‌ زيارة يوسف القرضاوي الذي له العديد من الفتاوى والمواقف ضد سوريا.

ومن المقرر ان يصل يوسف القرضاوي مساء اليوم الاربعاء (الثامنة بالتوقيت المحلي) الى‌ غزة، وسط مخاوف حماس من اجتجاجات شعبية ضد القرضاوي.

وفي الخليل، تفيد الانباء الواردة ان هناك احتجاجات ضد الاعتداء الاسرائيلي ضد سوريا، كما لا يوجد ترحيب على المستوى الشعبي بزيارة القرضاوي الى غزة، والذي له فتاوى ومواقف معادية عديدة ضد سوريا.

ويعتبر الشعب الفلسطيني في الخليل ان دخول القرضاوي الى غزة لا يتم الا بموجب تصريح اسرائيلي كما حدث لرئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل، ولم يحدث لرمضان عبد الله شلح الامين العام لحركة‌ الجهاد الاسلامي.

في السياق ذاته، كشف موقع "واللا" الإسرائيلي عن أن الجهات الأمنية الصهيونية تستعد لتأمين زيارة الشيخ يوسف القرضاوي المقررة اليوم الأربعاء، لقطاع غزة.

ومعروف للجميع ان القرضاوي له فتوى تحرم قيام العرب والمسلمين بزياره القدس، لانها تحت احتلال ولانها تأتي بموجب تصريح صهيوني.
وللقرضاوي فتاوى ومواقف كثيرة حول الازمة السورية، حيث شن هجوماً عنيفاً ضد روسيا وايران والصين اكتوبر الماضي (2012) بسبب دعمها للشعب السوري والحكومة السورية ضد المجموعات المسلحة المدعومة غربياً. ودعى حجاج بيت الله الحرام بالدعاء على الحكومة السورية وايران وروسيا والصين، بينما لم يتخذ موقفا من الاعتداء الجوي والصاروخي الاسرائيلي الاخير ضد الشعب السوري في دمشق، كما لم يصدر منه لحد الان فتوى ضد العدو الاسرائيلي المحتل للاراضي الفلسطينية والعربية.
الى ذلك، كانت الشرطة الفلسطينية فضت بالقوة مسيرة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تضامنا مع سوريا نظمت مساء يوم الثلاثاء في مدينة خانيونس جنوبي قطاع غزة، فيما اعتدت الشرطة على بعض المتظاهرين واحتجزت عددا من الصحفيين لاكثر من ساعة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :