رمز الخبر: ۵۷۲۳
تأريخ النشر: ۱۷ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۲:۴۵
مختبر الوكالة الذرية:
أكد رئيس مختبر العينات البيئية التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية، استيفان فوغت، انه لا صحة للإدعاءات حول تطهير موقع بارتشين الايراني، مضيفاً انه لا يمكن ازالة اثار الانشطة النووية بالكامل.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد رئيس مختبر العينات البيئية التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية، استيفان فوغت، انه لا صحة للإدعاءات حول تطهير موقع بارتشين الايراني، مضيفاً انه لا يمكن ازالة اثار الانشطة النووية بالكامل.

ويؤكد الخبراء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ان الادعاءات حول تطهير موقع بارتشين من اثار الانشطة النووية، عارية عن الصحة وأساساً هذا الموضوع مستحيل من حيث الشؤون الفنية والتقنية.

ونقل موقع "ايران النووية" عن فوغت قوله، انه لا صحة للإدعاءات حول تطهير موقع بارتشين الايراني، واضاف إنه "لا يمكن ازالة اثار الانشطة النووية من موقع بارتشين بشكل كامل، حتى اذا كانت تلك الانشطة‌ لم تتجاوز تجربة واحدة".

الى ذلك، نقلت وكالة رويترز يوم الاربعاء الماضي الموافق لـ 1 مايو الجاري، عن فوغت قوله انه "لا يمكن ازالة او نقل ذرات اليورانيوم من المنشات التي تم استخدام اليورانيوم فيها"،‌ موضحاً انه "لا يمكن التخلص من هذه المواد عبر عمليات التطهير (...) سيتم تفتيش واخذ العينات من موقع بارتشين مستقبلاً، لكن لم يتم تحديد ذلك الموعد بعد".

تجدر الاشارة الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا ترى مانعاً أمام تفتيش موقع بارتشين، ولكنها تطالب باعتماد اطار عمل قانوني (موداليتة) بين طهران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في هذا المجال.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :