رمز الخبر: ۵۷۱۴
تأريخ النشر: ۱۷ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۲:۲۳
كشف الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني خالد عبد المجيد عن انه من المقرر عقد اجتماعات مهمة مع السلطات السورية لبحث فتح جبهة الجولان المحتلة ضد العدو الاسرائيلي.
شبکة بولتن الأخباریة: كشف الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني خالد عبد المجيد عن انه من المقرر عقد اجتماعات مهمة مع السلطات السورية لبحث فتح جبهة الجولان المحتلة ضد العدو الاسرائيلي.

وقال خالد عبد المجيد أن آليات تنفيذ قرار السلطات السورية بالسماح للفصائل الفلسطينية المقاومة بالعمل عبر الجولان السوري ضد العدو الإسرائيلي سيتم بحثها خلال اجتماعات قادمة بين الجهات السورية المعنية وقيادات الفصائل.

وفي تصريح لـ"الوطن" السورية، قال عبد المجيد: "في ضوء التطورات الأخيرة التي حصلت والعدوان الصهيوني على سوريا تغيّر الصراع وأصبح مفتوحاً وسوريا من حقها وواجبها الرد على العدوان بكل الإمكانات المتوافرة".

وأضاف: ان "الموقف السوري يمثل خطوة على طريق ردع العدوان وخطوة على طريق مواجهة مخططات العدو الصهيوني المحتملة".

وقام الكيان الاسرائيلي فجر الاحد 5 مايو/ابريل بالاعتداء الثاني خلال الايام العشرة الماضية ضد دمشق، حيث أكد مندوب سوريا لدى الامم المتحدة بشار الجعفري امس الاثنين في رسالتين متطابقتين الى الامين العام للامم المتحدة ورئيس مجلس الامن الدولي ان الكيان الاسرائيلي قام باعتداء جوي وصاروخي ضد دمشق فجر الاحد (...)، ودمشق تحمل بعض دول بمجلس الامن مسؤولية العدوان الاسرائيلي كونها تقدم الدعم والغطاء السياسي له.

وأكد وزير الاعلام السوري عمران الزعبي ان سوريا سترد على العدو الاسرائيلي في الوقت المناسب.

وكان مسؤولون اسرائيليون قد أكدوا ان سلاح الجو الاسرائيلي نفذ فجر الجمعة 3 مايو/ايار، غارة جوية داخل الاراضي السورية استهدفت شحنة صواريخ متطورة، حسب صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :