رمز الخبر: ۵۶۸۹
تأريخ النشر: ۱۶ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۱۴
عضو بلجنة التحقيق الدولية:
أكدت عضو «لجنة التحقيق بانتهاك حقوق الانسان في سوريا» ان التحقيقات التي اجرتها اللجنة تثبت ان المجموعات المسلحة في سوريا استعملت اسلحة تحتوي على غاز الأعصاب السارين السام .
شبکة بولتن الأخباریة: أكدت عضو «لجنة التحقيق بانتهاك حقوق الانسان في سوريا» ان التحقيقات التي اجرتها اللجنة تثبت ان المجموعات المسلحة في سوريا استعملت اسلحة تحتوي على غاز الأعصاب السارين السام .

وقالت "ديل بونتي" في مقابلة مع قناة RSI الايطالية يوم الاحد (5 مايو/آيار) إن المعلومات والأدلة التي جمعها اعضاء اللجنة الدولية من الاطباء المختصين ومن المتضررين تؤكد استخدام غاز السارين.

واضافت ديل بونتي انه "انطلاقا من المؤشرات التي تم الحصول عليها فان مسلحي المعارضة استخدموا الاسلحة الكيميائية باستعمالهم غاز السارين"، واستعرضت ديل بونتي محتوى التقرير الذي حضره موظفو اللجنة التي زارت الدول المجاورة لسورية حيث التقوا بالمتضررين والاطباء وعناصر المشافي الميدانية".

وفيما لم تعلق ديل بونتي على ان المسلحين في سوريا كيف حصلوا على هذه المادة السامة وعن طريق اية دولة او جهة، اشارت الى ان "الخبراء رغم ذلك ما زالوا بعيدين عن طرح الاستنتاج الأخير.. وانه يتوجب التأكد من نتيجة تحقيقاتنا عن طريق شهادات اضافية. لكن في الوقت الحاضر استطعنا تحديد بان القوى المعارضة للنظام هي من استعملت غاز السارين".

وكان مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة قد عين ديل بونتيه في 28 سبتمبر/ايلول في لجنة التحقيق التابعة للمنظمة الدولية حول انتهاكات حقوق الانسان في سوريا.

وكان المسلحون في "سراقب" بريف دمشق و"خان العسل" بحلب قد استخدموا المواد الكيمياوية في القتال مع الجيش السوري، حيث ذكرت وكالة الأنباء السورية سانا (30 ابريل) أن المسلحين فتحوا أكياسا بداخلها "بودرة" أمام مواطنين في سراقب، ما أدى لإصابة عدد منهم باختناق ورجفان نقلوهم بعدها للمشافي التركية لاتهام الجيش السوري.

كما ذكر مصدر مسؤول سوري لـ"سانا" أن المسلحين قاموا على إثر الاشتباكات مع الجيش السوري باحضار مادة "بودرة" غير معروفة مغلفة بأكياس وجمعوا مواطنين في حي شابور ومدخل مدينة سراقب الجنوبي وأقدموا على فتح الأكياس ما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق ورجفان وأعراض تنفسية، ثم نقلوا المصابين بعد ذلك إلى المشافي التركية بهدف استغلال الحالة لاتهام القوات المسلحة السورية باستخدام أسلحة كيميائية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :