رمز الخبر: ۵۶۴۱
تأريخ النشر: ۱۵ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۰:۴۴
نفى الرئيس الأفغاني حامد كرزاى اليوم السبت أن تكون الأموال التى خصصتها وكالة المخابرات المركزية الأميركية "سى آى إيه" للرئاسة الأفغانية حولت إلى قادة ميدانيين أفغان، مضيفا أنها وزعت على موظفين فى الحكومة.
شبکة بولتن الأخباریة: نفى الرئيس الأفغاني حامد كرزاى اليوم السبت أن تكون الأموال التى خصصتها وكالة المخابرات المركزية الأميركية "سى آى إيه" للرئاسة الأفغانية حولت إلى قادة ميدانيين أفغان، مضيفا أنها وزعت على موظفين فى الحكومة.

وذكرت مصادر اعلامية أميركية ان الاستخبارات المركزية الاميركية دفعت على مدى السنوات العشر الأخيرة عشرات الملايين من الدولارات للرئيس الأفغاني، مشيرة إلى أن هذه الأموال وزعت على أمراء حرب يرتبط بعض منهم بحركة طالبان أو بتجارة المخدرات.

ومن جانبه أكد كرزاي أن "هذه الأموال دفعت إلى أفراد وليس إلى حركات أو أحزاب"، وأن الحكومة الأميركية استلمت إيصالات بكل النفقات.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" الاميركية قد أكدت أن زعيم الحرب عبد الرشيد دوستم، الذى كان فى عداد التحالف الذى أطاح بحركة طالبان، كان يتلقى وحده 100 ألف دولار شهريا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :