رمز الخبر: ۵۶۰۷
تأريخ النشر: ۱۲ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۶:۱۰
قالت وكالة الأنباء الكورية المركزية إن المحكمة العليا في كوريا الشمالية قضت بالسجن 15 عاما مع الأشغال الشاقة على المواطن الأميركي كنيث باي اليوم الخميس لارتكابه جرائم في حق الشمال.
قالت وكالة الأنباء الكورية المركزية إن المحكمة العليا في كوريا الشمالية قضت بالسجن 15 عاما مع الأشغال الشاقة على المواطن الأميركي كنيث باي اليوم الخميس لارتكابه جرائم في حق الشمال.

وجاء صدور الحكم عن الجرائم التي لم يحددها بعد شهرين من التوترات بين بيونغ يانغ وواشنطن شهدت تهديد هذه الدولة بحرب نووية على الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الحكومية إن محاكمة باي أجريت في 30 أبريل نيسان.

كان كينيث باي (44 عاما) ضمن مجموعة من خمسة أشخاص زاروا مدينة راجين بشمال شرق كوريا الشمالية خلال زيارة مدتها خمسة ايام في نوفمبر تشرين الثاني وتحتجزه الشرطة منذ ذلك الوقت.

وبمقتضى قانون كوريا الشمالية فإن عقوبة ارتكاب أعمال معادية للدولة تتراوح بين خمسة اعوام وعشرة اعوام مع الأشغال الشاقة.

ويبدو ان الحكم الصادر على باي أشد من العقوبات التي صدرت في حق أميركيين آخرين سجنوا في بيونغ يانغ على جرائم في حق الدولة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :