رمز الخبر: ۵۵۹۳
تأريخ النشر: ۱۱ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۲۰:۴۱
طمأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مواطنيه على صحته شاكرا إياهم على الدعاء والتعاطف والمواساة له في هذا الظرف، جاء ذلك في رسالة وجهها الثلاثاء للشعب الجزائري بمناسبة عيد العمال وإقامة نهائي كأس الجزائر.
شبکة بولتن الأخباریة: طمأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مواطنيه على صحته شاكرا إياهم على الدعاء والتعاطف والمواساة له في هذا الظرف، جاء ذلك في رسالة وجهها الثلاثاء للشعب الجزائري بمناسبة عيد العمال وإقامة نهائي كأس الجزائر.

وقال بوتفليقة إنه يتلقى العلاج والمتابعة الطبية ويحمد الله على ما من به عليه من سلامة وتماثل للشفاء.

وأضاف في الرسالة نشرتها وسائل اعلام جزائرية أنه "عزّ علي أن يلزمني ما ألم بي من عارض صحي أن أكون خارج الوطن وأغيب لأول مرة عن الشعب الجزائري وهو مقبل على إحياء عيد العمال والاحتفال بنهائي كأس الجمهورية والكأس العسكرية لكرة القدم، فمهما كان الأمر فإنني سأشاطر كل بنات وأبناء وطني أفراح هذا اليوم".

وكان بوتفليقة (76 عاما) قد نقل مساء السبت إلى باريس لاستكمال فحوصه الطبية بعد "الجلطة الدماغية العابرة" التي أصيب بها.
الكلمات الرئيسة: بوتفليقة ، بولتن ، الجزائر

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :