رمز الخبر: ۵۵۷۹
تأريخ النشر: ۱۱ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۴۴
دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست، بشدة عملية التفجير الارهابية التي وقعت في ساحة "المرجة" في العاصمة السورية دمشق والتي ادت الى مصرع واصابة العشرات من الابرياء.
شبکة بولتن الأخباریة: دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست، بشدة عملية التفجير الارهابية التي وقعت في ساحة "المرجة" في العاصمة السورية دمشق والتي ادت الى مصرع واصابة العشرات من الابرياء.

وقال مهمانبرست خلال تصريح له مساء الثلاثاء في ادانته لهذا العمل الارهابي الاعمى، ان هذا الحادث كشف مرة اخرى للشعب السوري وللعالم عن الوجه الحقيقي للارهابيين في سوريا.

واعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية عن مواساته لذوي ضحايا الحادث وتمنى الشفاء العاجل للجرحى واضاف، انه فضلا عن مسؤولية مرتكبي هذه الاعمال فان المسؤولية تقع ايضا على عاتق بعض الاطراف الاقليمية والدولية التي تقوم بدعم الارهابيين ومثيري الفوضى في سوريا، والتي تعمل عبر ارسال السلاح والمعدات الى الارهابيين الى ايقاع المزيد من القتلى من ابناء هذا الشعب.

واكد مهمانبرست قائلا، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعو جميع المنظمات الدولية ومنظمات حقوق الانسان وكافة الدول الداعمة للسلام والامن الدولي للاهتمام بالاحداث الارهابية المؤلمة في سوريا والعمل بمسؤولياتها الانسانية تجاه هذه الجرائم الارهابية والحيلولة دون انتشار العنف والحث على انتهاج طريق الحل السياسي من اجل تجاوز الازمة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :