رمز الخبر: ۵۵۷۲
تأريخ النشر: ۱۱ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۷
أوباما:
أشار الرئيس الأمريكى "باراك أوباما"، أمس الثلاثاء، إلى أنه لن يتعجل بالرد سريعا، على ما يبدو من استخدام سوريا لأسلحة كيماوية، متخذا نهجا حذرا تجاه الصراع فى سوريا يعكس وجهات نظر المواطنين الأمريكيين، ومعظم أعضاء الكونجرس وبعض حلفاء الولايات المتحدة.
شبکة بولتن الأخباریة: أشار الرئيس الأمريكى "باراك أوباما"، أمس الثلاثاء، إلى أنه لن يتعجل بالرد سريعا، على ما يبدو من استخدام سوريا لأسلحة كيماوية، متخذا نهجا حذرا تجاه الصراع فى سوريا يعكس وجهات نظر المواطنين الأمريكيين، ومعظم أعضاء الكونجرس وبعض حلفاء الولايات المتحدة.

وقال أوباما في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض انه يوجد دليل على ان اسلحة كيماوية استخدمت في سوريا لكن هناك اشياء كثيرة ما زالت غائبة عن اجهزة المخابرات الأمريكية. وكان أوباما أعلن العام الماضي أنه إذا حدث استخدام أو نشر أسلحة كيماوية من قبل الرئيس السوري بشار الأسد فسيكون تجاوزا "لخط احمر".

وأضاف أوباما قوله في المؤتمر الصحفي "لا نعرف كيف استخدمت ومتى استخدمت ومن استخدمها... ليس لدينا سجل لمتابعة الدليل يحدد لنا ما حدث على وجه الدقة." وأكد أوباما مرارا على انه لن يسمح بأي ضغوط عليه لاتخاذ قرار متعجل بالتدخل بدرجة أعمق في الأزمة السورية.

وكان السكرتير الصحفي لأوباما جاي كارني قال يوم الاثنين إنه لا يوجد حد زمني لإصدار حكم نهائي بشأن استخدام أسلحة كيماوية وعلى يد من استخدمت. وقال كارني "لا أود إعطاء جدول زمني."

ويتوقع مسؤولون أمريكيون في احاديث غير رسمية ان الأمر قد يستغرق أسابيع قبل اتخاذ اي قرار. وتنفي سوريا استخدام أسلحة كيماوية. ولم يحدد المسؤولون بحكومة أوباما الأدلة "الفسيولوجية" التي لديهم على استخدام القوات السورية غاز السارين لكن مصادر بالحكومة قالت انها تتضمن عينات دم من ضحايا مزعومين وعينات من التربة.

وقال أوباما دونما اسهاب انه إذا تأكد ان اسلحة كيماوية استخدمت "فإن ذلك يعني أنه توجد بعض الخيارات التي قد لا نلجأ إليها في غير ذلك والتي سندرسها بشكل جدي."

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض كيتلين هايدن ان "مساعداتنا للمعارضة السورية تسير في منحنى صاعد وانه (اوباما) أمر فريقه للأمن القومي بتحديد إجراءات إضافية حتى يمكننا الاستمرار في زيادة مساعداتنا."

وكان اوباما وافق على تقديم معونات يقول انها غير فتاكة للمعارضة السورية.

وشدد اوباما في مؤتمره الصحفي على الحاجة إلى اجماع دولي. ويسافر وزير الخارجية جون كيري الى روسيا الأسبوع المقبل لإجراء مباحثات بشأن سوريا وقضايا أخرى.

وقال أوباما "لو تعجلنا في إصدار حكم دون أدلة قوية ووجيهة فإننا قد نجد أنفسنا في وضع نعجز فيه عن حشد المجتمع الدولي لمساندة ما نفعله."

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :