رمز الخبر: ۵۵۵۶
تأريخ النشر: ۱۰ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۲۹
مسؤول أمريكي:
أعلن رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الأمريكي مايك روجرز أن واشنطن لجأت الى أجهزة الأمن الروسية طلباً للمزيد من المعلومات عن مشتبه بهم في تفجيري ماراثون بوسطن.
شبکة بولتن الأخباریة: أعلن رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الأمريكي مايك روجرز أن واشنطن لجأت الى أجهزة الأمن الروسية طلباً للمزيد من المعلومات عن مشتبه بهم في تفجيري ماراثون بوسطن.

وأضاف روجرز أن الأمن الأمريكي يلاحق أشخاصا مشتبه بضلوعهم في التفجيرين.

وأعرب روجرز عن ثقته بأهمية التعاون مع موسكو في شأن الاتصالات التي أجراها المتهمان بهذه التفجيرات، تامرلان وشقيقه جوهر تسارنياف، مشيراً الى أن هذا التعاون يجب أن يكون أفضل مما هو عليه الآن.

وأكد روجرز أن لدى روسيا معلومات قيمة، من شأنها ان تكون مفيدة جدا، مضيفاً أن روسيا لم تقدم هذه المعلومات إلى حد الآن.

يُذكر ان جهات روسية كانت قد اتصلت بالاستخبارات الأمريكية مرارا للإعراب عن القلق من نشاط تامرلان تسارنايف، أحد مدبري التفجير المزدوج خلال ماراثون بوسطن، وذلك وفقاً لتأكيد أعضاء في الكونغرس الأمريكي للصحفيين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین