رمز الخبر: ۵۵۱۷
تأريخ النشر: ۰۸ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۵۱
أكد مصدر مقرب من الهارب طارق الهاشمى المحكوم عليه بالاعدام على خلفية ارتكاب أعمال ارهابية بالعراق ان الهاشمى على إتصال دائم مع القائمين على ساحات الاعتصام في مدن غرب العراق وأنه سيعود الى العراق قريبا وذلك بمجرد سيطرة المسلحين على أي محافظة عراقية.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد مصدر مقرب من الهارب طارق الهاشمى المحكوم عليه بالاعدام على خلفية ارتكاب أعمال ارهابية بالعراق ان الهاشمى على إتصال دائم مع القائمين على ساحات الاعتصام في مدن غرب العراق وأنه سيعود الى العراق قريبا وذلك بمجرد سيطرة المسلحين على أي محافظة عراقية.

وزعم المصدر، الذى فضل عدم ذكر اسمه لوكالة الاناضول التركية أن تكون هذه العودة قريبة، معتبراً أن رئيس الوزراء العراقي لن يستطيع الصمود امام ما اسماه "الحشد الهائل" من المحتجين والمنتفضين.

وقال متفائلا، "عند «تحرر» أي محافظة عراقية سيعود "الهاشمى" للعراق فى اليوم التالى ليلتحم مع أهله وجماهير المحتجين".

ولفت المصدر إلى أن هناك "اتصالات مستمرة بين الهاشمى والقائمين على ساحات الاعتصام فى المحافظات الست".

وتشهد بعض المناطق في غرب العراق تظاهرات واعتصامات منذ ديسمبر الماضى ترفع أعلام النظام الديكتاتوري البائد وتطالب باطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات والغاء قانون اجتثاث البعث والمادة اربعة ارهاب، حتى تحولت من احتجاجات سلمية الى مليشيات وعمليات مسلحة استهدفت الجيش والشرطة بالعراق في عدة مواقع.

وتشهد هذه المناطق موجة من العنف والشد الطائفي وسط سيطرة مسلحين من تنظيم القاعدة وجيش الطريقة النقشبندية عليها مما استدعى اقتحام قوات من الجيش ساحة اعتصام قضاء الحويجة فى محافظة كركوك، شمال العراق، الثلاثاء الماضى، لوجود إرهابيين داخل الساحة، مما أسفر عن مقتل عدد من المواطنين وعناصر من قوات الامن العراقية.

وخرج طارق الهاشمى هاربا من العراق الى تركيا العام الماضى بعد ملاحقته وأفراد حمايته قضائيًا بسبب تورطهم باعمال ارهابية.

وبلغ عدد الأحكام الصادرة بالعراق ضده هو وأفراد حمايته 23 حكمًا بالإعدام، بالإضافة إلى حكمين بالسجن المؤبد.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین