رمز الخبر: ۵۴۸۷
تأريخ النشر: ۰۷ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۸:۲۶
صالحي:
صرح وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي بان رئيس جمهورية كازاخستان اعلن استعداد بلاده لاستضافة مفاوضات "الماتا 3" بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة "5+1".
شبکة بولتن الأخباریة: صرح وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي بان رئيس جمهورية كازاخستان اعلن استعداد بلاده لاستضافة مفاوضات "الماتا 3" بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة "5+1".

وقال صالحي في تصريح صحفي ادلى به في ختام المؤتمر الوزاري الدولي الثالث لدول "قلب اسيا" الذي عقد في الماتا بكازاخستان للبحث في مستقبل افغانستان، قال في الاشارة الى لقائه الرئيس الكازاخي نور سلطان نظر بايف، ان السيد نظر بايف اعلن استعداد بلاده لاستضافة مفاوضات "الماتا 3" بعد مفاوضات "الماتا 1" و"الماتا 2"، لنتمكن من اطلاق جولة جديدة من المفاوضات فيما لو اعلن الطرف الاخر استعداده لذلك.

واضاف، كان من المقرر ان تجري السيدة اشتون اتصالا (مع جليلي) وفق ما تعهدت به، ولا ينبغي تضييع الوقت ولقد اعلنت الجمهورية الاسلامية الايرانية استعدادها دوما لاجراء المفاوضات.

وتابع وزير الخارجية الايراني، ان القضية النووية لا علاقة لها بالانتخابات (الرئاسية التي ستجري في ايران خلال حزيران/يونيو القادم) وان اي حكومة تاتي انما تنفذ استراتيجيات الدولة ومطالب الشعب.

واشار صالحي الى لقائه وزير خارجية كازاخستان يرلان ادريسوف، ولفت الى ارادة مسؤولي البلدين القائمة على تعزيز العلاقات الثنائية وقال، ان العلاقات السياسية بين البلدين عالية المستوى.

واوضح انه تم الاتفاق خلال اللقاء على الاسراع بتنفيذ الاتفاقيات المبرمة وتفعيل مجموعات الصداقة البرلمانية وقال، سنشهد خلال الاسابيع القليلة المقبلة الاحتفال بتدشين خط سطط الحديد الذي يربط بين ايران وتركمنستان وكازاخستان.

واكد صالحي بانه تم توجيه الشكر والتقدير لكازاخستان لاستضافتها المفاوضات بين ايران ومجموعة "5+1".

واستعرض وزير الخارجية الايراني في تصريحه نتائج المؤتمر الوزاري لدول "قلب اسيا"، وقال، انه تم في المؤتمر تشكيل 6 فرق عمل خاصة لتنفيذ اجراءات بناء الثقة حيث تولت الجمهورية الاسلامية الايرانية مسؤولية فريق العمل الخاص بالتعليم.

واوضح صالحي بان نتائج فرق العمل تم ادراجها في البيان الختامي بعد المصادقة عليها من قبل وزراء الخارجية للدول المشاركة في المؤتمر.

واشار وزير الخارجية الايراني الى القضايا الاخرى للمؤتمر ومن ضمنها توظيف الاستثمارات والتعاون الاقتصادي ومكافحة تهريب المخدرات والارهاب، واوضح بانه شرح في كلمته في المؤتمر مواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية ازاء هذه القضايا.

يذكر ان وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي غادر الماتا عائدا الى طهران بعد ان شارك امس الجمعة في المؤتمر الدولي الثالث لوزراء خارجية دول "قلب اسيا" والقى كلمة فيه.

كما التقى على هامش المؤتمر رئيس الجمهورية ووزير الخارجية الكازاخيين بالاضافة الى نظرائه من طاجيكستان والهند وتركيا وافغانستان والسويد ولاتفيا ونائبي وزيري الخارجية العراقي والسعودي وكذلك الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین