رمز الخبر: ۵۴۴۳
تأريخ النشر: ۰۲ ارديبهشت ۱۳۹۲ - ۱۹:۵۱
يواصل رئيس لجنة الامن القومي في مجلس الشورى الاسلامي الايراني علاء الدين بروجردي لقاءاته مع المسؤولين السوريين، و اكد دعم طهران لدمشق للخروج من ازمتها الراهنة عبر الحوار بمشاركة جميع الاطراف، مشددا أن الاصدقاء الحقيقيين للشعب السوري يرفضون العنف والعمليات الارهابية التي تمارسها الجماعات المسلحة ضد ابناء الشعب السوري في اشارة واضحة لمؤتمر اسطنبول.
شبکة بولتن الأخباریة: يواصل رئيس لجنة الامن القومي في مجلس الشورى الاسلامي الايراني علاء الدين بروجردي لقاءاته مع المسؤولين السوريين، و اكد دعم طهران لدمشق للخروج من ازمتها الراهنة عبر الحوار بمشاركة جميع الاطراف، مشددا أن الاصدقاء الحقيقيين للشعب السوري يرفضون العنف والعمليات الارهابية التي تمارسها الجماعات المسلحة ضد ابناء الشعب السوري في اشارة واضحة لمؤتمر اسطنبول.

ويأتي ذلك في سياق حراك سياسي تشهده الساحة السورية بزيارة الضيف الايراني الى العاصمة دمشق و لقاءه بالمسؤولين السوريين.

ملفات عديدة على طاولة البحث بين رئيس لجنة الامن القومي في مجلس الشورىالاسلامي الايراني علاء الدين بروجردي ، و كل من وزير الخارجية السوري وليد المعلم ، و رئيس مجلس الشعب محمد جهاد اللحام ، الابرز فيها مناقشة سبل حل الازمة السورية .

بروجردي و في تصريح صحفي جدد دعم طهران لدمشق و تقديم كل مايلزم لانجاح الحوار بين كافة اطياف الشعب السوري.

و قال بروجردي لقناة اتلعالم الاخبارية الاحد : لاحظنا في هذه الزيارة تقدما للجيش و صمودا للشعب السوري، مؤكدا ان انتصار سوريا هو بمثابة انتصار للجمهورية الاسلامية الايرانية.

و اضاف بروجردي : اما بالنسبة لمؤتمر ما يسمى باصدقاء الشعب السوري فانه في الحقيقة كذبة، لان الاصدقاء الحقيقيين يرفضون العمليات الارهابية التي تقوم بها الجماعات المسلحة ضد الشعب السوري.

و وفقا لاعضاء البرلمان السوري فان زيارة المسؤول الايراني تأتي في اطار التنسيق المتبادل بين البلدين، خصوصا و ان هناك من يسعى بشتى الوسائل الى عرقلة الجهود السياسية لحل الازمة السورية ، عبر مؤتمرات مازالت تحرض على القتل و ترسيخ لغة السلاح.

و قال عضو مجلس الشعب السوري عمار الاسد لقناة العالم الاخبارية : و تم طرح موضوع ان يكون هناك رد و تحرك على اعداء سوريا المسمون باصدقاء سوريا بين قوسين او مزدوجين، و ان يكون هناك مؤتمر حقيقي لاصدقاء سوريا في ايران.

بروجردي و في اولى محطاته التقى قادة الفصائل الفلسطينية في سوريا، و سيلتقي ايضا عدد المسؤولين في الدولة و علماء دين، وفي ختام  زيارته سيلتقي الرئيس السوري بشار الاسد.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین