رمز الخبر: ۵۴۰۴
تأريخ النشر: ۳۱ فروردين ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۴
خبير روسي:
قال الخبير الاستراتيجي الروسي فيتشسلاف موتوزوف ان تعزيز الولايات المتحدة لقواتها في الاردن يكشف عن نوايا واشنطن لاستغلال الازمة السورية في توسيع تواجدها في منطقة الشرق الاوسط . واوضح موتوزوف في حديث مع قناة العالم مساء الجمعة ان واشنطن نشرت كذلك صواريخ الباتريوت في تركيا قبل اشهر بذريعة الدفاع عن تركيا ومواجهة الصواريخ السورية المزعومة.
شبکة بولتن الأخباریة: قال الخبير الاستراتيجي الروسي فيتشسلاف موتوزوف ان تعزيز الولايات المتحدة لقواتها في الاردن يكشف عن نوايا واشنطن لاستغلال الازمة السورية في توسيع تواجدها في منطقة الشرق الاوسط . واوضح موتوزوف في حديث مع قناة العالم مساء الجمعة ان واشنطن نشرت كذلك صواريخ الباتريوت في تركيا قبل اشهر بذريعة الدفاع عن تركيا ومواجهة الصواريخ السورية المزعومة.

واكد موتوزوف ان سوريا لا تهدد أحدا بل العكس هو الصحيح ، فدول الجوار هي التي تهدد سوريا وتعبث بأمنها وتزعزع استقرار الشعب السوري .

واشار الخبير الاستراتيجي الروسي الى ان ارسال 200 جندي أميركي الى الاردن لم يأت بطلب من عمان بل هو قرار اميركي نابع من كون الاردن مرتبطة بالارادة الاميركية ، وكذلك الحال بالنسبة لكل الخطوات التي اتخذتها اميركا في دول المنطقة بذريعة مواجهة تداعيات الازمة السورية ، ومن هنا فان حل الازمة السورية اصبح ضرورة ملحة تصب في مصلحة جميع الدول بما فيها تركيا والاردن ، وبدون ذلك فان اميركي ستواصل فرض قراراتها عليهما اكثر فأكثر .

وحول ما يُقال من أن أميركا ربما تنشر صواريخ باتريوت على الحدود الاردنية – السورية قال موتوزوف ان المسافات في هذه المنطقة متقاربة وليست هناك حاجة لنشر هذا الكم من الصواريخ والتسليح ، وبالتالي فان التحرك الاميركي الجاري بحجة الازمة السورية هو تحرك استراتيجي يفوق هذه الازمة ، ويدخل في اطار المخطط الاستراتيجي الاميركي في منطقة الشرق الاوسط .

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین