رمز الخبر: ۵۳۳۲
تأريخ النشر: ۲۱ فروردين ۱۳۹۲ - ۲۰:۳۰
استقبل وزير الخارجية الايراني على اكبر صالحي رئيس برلمان نيكاراغوا اليوم الاربعاء على هامش زيارة الوفد البرلماني النيكاراغوي الى طهران حيث تباحث الجانبان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وقضايا المنطقة.
شبکة بولتن الأخباریة: استقبل وزير الخارجية الايراني على اكبر صالحي رئيس برلمان نيكاراغوا اليوم الاربعاء على هامش زيارة الوفد البرلماني النيكاراغوي الى طهران حيث تباحث الجانبان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وقضايا المنطقة.

وافادت وكالة مهرللانباء  ،ان وزير الخارجية على اكبر صالحى رحب خلال لقائه برئيس مجلس نيكاراغوا والوفد المرافق له لزيارتهم طهران واصفا العلاقات بين الجمهورية الاسلامية ونيكاراغوا بالمميزة معتبرا ان تبادل زيارة مسؤولي البلدين من شانها ان تعزز العلاقات الثنائية.

واكد وزير الخارجية الايراني ان تطوير وتعزيز العلاقات بين الجمهورية الاسلامية ودول اميركا اللاتينية يعتبر ضمن اولويات السياسيه الخارجية الايرانية معلنا عن استعداد ايران لوضع خبراتها في مجال الزراعة والتقنيات والطب تحت تصرف الدول اللاتينية الصديقة معربا عن امله بان تشهد العلاقات  بين البلدين مزيدا من التطور والازدهار.

بدوره اعرب رئيس مجلس نيكارارغوا رينيه لويزعن حزنه لوقوع كارثة زلزال بوشهر مقدما تعازي الشعب النيكاراغوي لايران حكومة وشعبا.

واشار رئيس برلمان نيكاراغوا الى عمق العلاقات الثنائية قائلا ان تاريخ اقامة العلاقات الثنائية يعود الى بداية انتصار الثورة لاسلامية  في ايران وبالتحديد بعد مضي شهرين من انتصار الثورة في نيكاراغوا معربا عن امله بان تستمر العلاقات الثنائية على اسس الثقة والصداقة المتبادلة.

واكد رئيس البرلمان النيكاراغوي رينيه لويز ان احد اهداف زيارته الى طهران تبادل الوفود البرلمانية بين البلدين معتبرا الجمهورية الاسلامية بانها دولة متطورة من حيث التقنية والموارد البشرية وبامكان ايران ان تساهم الى حد بعيد في تنمية وتطوير نيكاراغوا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین