رمز الخبر: ۵۲۹۲
تأريخ النشر: ۱۷ فروردين ۱۳۹۲ - ۲۰:۴۸
مؤكدا اعتراف روسيا بجميع حقوق إيران النووية..
أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أن الجولة الحالية للمفاوضات مع إيران "خطوة للأمام بكل تأكيد"، مشددا على أن موسكو تؤيد الاعتراف بجميع حقوق إيران في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، بما في ذلك تخصيب اليورانيوم.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أن الجولة الحالية للمفاوضات مع إيران "خطوة للأمام بكل تأكيد"، مشددا على أن موسكو تؤيد الاعتراف بجميع حقوق إيران في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، بما في ذلك تخصيب اليورانيوم.

قال ريابكوف أن المفاوضات "تركزت على أهم المسائل المتعلقة بتعزيز الثقة المتبادلة"، مشيرا إلى أن هذا بحد ذاته يعتبر "نتيجة ملموسة".

وأشار إلى أن وجهة النظر التي قدمتها إيران أثناء هذه الجولة " تأخذ في الاعتبار، إلى حد ما، موقف اللجنة السداسية".

وقال إن الأطراف "تقدمت بعيدا في مجال تشكيل جو التفاوض، لكن مواقفها لا تزال غير منسقة".

وأضاف: "لم ننجح في هذه المرة أيضا في بدء البحث الجدي عن حل وسط، ما لم يتح لنا تحقيق نتائج مهمة".

وأكد ريابكوف أن موسكو تؤيد الاعتراف بجميع حقوق إيران في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، بما في ذلك تخصيب اليورانيوم، ولكن تحت مراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واختتمت مفاوضات "الماتا 2" بين ايران والسداسية الدولية مساء اليوم السبت في العاصمة الكازاخستانية بعد خوض اربع جولات خلال يومين، حيث قرر الجانبان مواصلتها على مستوى المساعدين.

وكانت ايران ومجموعة السداسية الدولية (الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن روسيا والصين واميركا وبريطانيا وفرنسا اضافة الى المانيا) قد عقدتا اربع جولات من المفاوضات في الماتا.

واجرت ايران ومجموعة السداسية الدولية جولتين من المفاوضات يوم امس الجمعة وجولتين أخريتين اليوم السبت في الماتا بكازاخستان.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین