رمز الخبر: ۵۲۶۰
تأريخ النشر: ۱۴ فروردين ۱۳۹۲ - ۲۰:۲۰
يواصل وزير الامن الايراني حيدر مصلحي، مباحثاته مع مسؤولين وزعماء عراقيين حول تعزيز التعاون وضرورة تبادل المعلومات الامنية بين العراق وايران اضافة الى بحث الوضع في العراق والمنطقة.
شبکة بولتن الأخباریة: يواصل وزير الامن الايراني حيدر مصلحي، مباحثاته مع مسؤولين وزعماء عراقيين حول تعزيز التعاون وضرورة تبادل المعلومات الامنية بين العراق وايران اضافة الى بحث الوضع في العراق والمنطقة.

حيث التقى مصلحي برئيس المجلس الاعلى الاسلامي السيد عمار الحكيم، اليوم الثلاثاء، وتباحث معه ضرورة تبادل المعلومات الامنية بين دول المنطقة لمكافحة الارهاب.

وزار مصلحي الحكيم في مكتبه ببغداد مساء امس الاثنين وجرى خلال اللقاء بحث الأوضاع السياسية في المنطقة ".

وفي الشان ذاته التقى وزير الامن الايراني حيدر مصلحي برئيس مجلس النواب العراقي اسامة النجيفي، اليوم الثلاثاء، وبحث الجانبان الوضع السياسي في العراق والمنطقة.

وذكر بيان لمجلس النواب العراقي ان" النجيفي استقبل وزير الامن الايراني والوفد المرافق له في مكتبه ببغداد وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية والازمة السياسية التي تضرب المنطقة".

واشار مصلحي الى العلاقات الثنائية الطيبة مع العراق وامكانية تطويرها لاسيما في ظل تجاور الدولتين".

وابدى النجيفي قلقه وتحفظه على الوضع الحالي في العراق لاسيما العلاقات بين المكونات، معتبرا وجود اخطاء وكبيرة تمارس من قبل الحكومة ضد المكونات الاخرى وحتى داخل المكون الواحد".

واضاف ان" النجيفي قال انه لايمكن ان يكون هناك استقرار من دون ارساء العدالة الاجتماعية والتعامل مع افراد الشعب بدون تمييز وتفريق، وتابع: اذا ما سادت الفوضى في العراق فستؤثر ذلك سلبا على المنطقة برمتها وتحترق بأرضها وناسها وهناك تجارب وشواهد سابقة على ذلك".

وعبر الوفد الايراني عن استعداده للتعاون مع العراقيين من اجل رخاء وامن وسلام المنطقة باكملها، مؤكدين على وجود مؤامرات دفينة تحاك ضد الدول الاسلامية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین