رمز الخبر: ۵۲۴۰
تأريخ النشر: ۲۸ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۲:۴۲
مصدر سوري:
إتهم مصدر في قيادة شرطة دمشق، المجموعات المسلحة بمهاجمة قرية بريف محافظة الحسكة وقتل 21 شخصا من المدنيين الابرياء بينهم اطفال، اليوم الاثنين.
شبکة بولتن الأخباریة: إتهم مصدر في قيادة شرطة دمشق، المجموعات المسلحة بمهاجمة قرية بريف محافظة الحسكة وقتل 21 شخصا من المدنيين الابرياء بينهم اطفال، اليوم الاثنين.

وقال المصدر إن "مجموعات إرهابية مسلحة ارتكبت صباح اليوم (الاثنين) مجزرة راح ضحيتها 21 شخصا من المدنيين الأبرياء وذلك في قرية "أم الخير" في ناحية تل تمر بريف محافظة الحسكة السورية".

وتتمتع المجموعات المسلحة في سوريا بالدعم الغربي والاقليمي (قطر، وتركيا والسعودية) حيث يتم تزويدها بمختلف الاسلحة فيما حذرت الحكومة السورية نظيرتها اللبنانية في رسالة وجهتها قبل ايام، من تواجد نحو 15 الف مسلح في شمال لبنان باتو مستعدين للتسلل الى سوريا بعد تدريبات تلقوها على يد خبراء غربيين بينهم أميركيين.

وأشار المصدر الامني إلى "أن المجزرة ارتكبت بحق الأهالي بعد صدهم لمحاولة دخول المسلحين إلى أحيائهم واضطرار بعضهم إلى الدخول في اشتباك مسلح معهم على مدار اليومين الماضيين"، مؤكدا أن "من بين القتلى عدد من الأطفال والنساء".

في سياق آخر، أشار المصدر إلى أن "3 قذائف هاون سقطت في محيط كراج العباسيين قتل على إثرها مواطن وإصيب 3 آخرون بجروح متنوعة"، لافتا إلى أن "المسلحين استهدفوا أيضا منطقة القابون بقذيفتين هاون، مما أدى إلى إصابة 8 أشخاص بجروح مختلفة".

وفي حلب، فلا تزال الاشتباكات بين مختلف فصائل المجموعات المسلحة المتواجدة في ريف المحافظة وأجزاء من المدينة مستمرة، حيث أكدت مصادر ميدانية مطلعة أن "عددا من المسلحين قتلوا اليوم وذلك على خلفية نشوب خلاف بين ما يسمى "الهيئة الشرعية " وفصيل مسلح آخر يعرف بـ"أسود الصاخور" وذلك في منطقة الصاخور".

ورجح المصدر أن "يكون سبب الخلاف اما تقاسم الاموال التي سرقوها من منازل المواطنين أو تقاسم النفوذ والصلاحيات على المناطق التي يتواجدون فيها".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :