رمز الخبر: ۵۲۴
تأريخ النشر: ۳۰ مرداد ۱۳۹۱ - ۰۹:۵۴
وصل قائد الجيوش الاميركية الجنرال مارتن دامبسي إلى افغانستان في زيارة لم يعلن عنها لاجراء محادثات مع مسؤولين عسكريين على خلفية تزايد عمليات قتل جنود للناتو في افغانستان.
شبکة بولتن الأخباریة: وصل قائد الجيوش الاميركية الجنرال مارتن دامبسي إلى افغانستان في زيارة لم يعلن عنها لاجراء محادثات مع مسؤولين عسكريين على خلفية تزايد عمليات قتل جنود للناتو في افغانستان.

وقبل ان تحط طائرته في القاعدة الاميركية في باغرام بشمال شرق كابول، اعلن الجنرال دامبسي للصحافيين ان مسألة تزايد هذا النوع من العمليات سيكون احد ابرز المواضيع التي سيبحثها مع ضباط التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ومع الجيش الافغاني.

وقال لوكالة فرانس برس ومحطة فوكس نيوز "في ما يتعلق بهذا التهديد سيكون بالتأكيد موضوع" المحادثات.

وبالرغم من الجهود التي تبذل لتحاشي مثل هذه العمليات من قبل رجال الشرطة او الجيش الافغاني ضد عسكريي الحلف الاطلسي، اقر الجنرال دامبسي بان وتيرة هذه العمليات تتزايد.

واضاف "لدينا عملية للمراقبة من ثماني نقاط تطبق منذ عام ولكننا لم نتوصل بعد الى وضع حد لهذا الاتجاه".

وكانت قوة الحلف الاطلسي (ايساف) في افغانستان اعلنت ان افغانيا يرتدي زي عناصر الشرطة قتل الاحد جنديا من قوة الحلف في جنوب افغانستان، ما يرفع الى 40 قتيلا عدد الضحايا الذين سقطوا بهجمات مماثلة خلال هذا العام.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین