رمز الخبر: ۵۲۰۰
تأريخ النشر: ۲۶ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۲:۳۶
لوس انجليس تايمز:
كشفت صحيفة لوس انجليس تايمز الجمعة عن ان وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي ايه/CIA) تجمع معلومات حول ما اسمته "الاسلاميين المتطرفين" (اي عناصر القاعدة) في سوريا لتوجيه ضربات اليهم بطائرات بدون طيار في مرحلة لاحقة.
شبکة بولتن الأخباریة: كشفت صحيفة لوس انجليس تايمز الجمعة عن ان وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي ايه/CIA) تجمع معلومات حول ما اسمته "الاسلاميين المتطرفين" (اي عناصر القاعدة) في سوريا لتوجيه ضربات اليهم بطائرات بدون طيار في مرحلة لاحقة.

يذكر ان عدة مجموعات مسلحة سلفية تكفيرية متطرفة تنشط في سوريا ضد النظام وتضم مقاتلين من مختلف دول العالم، تستمد الدعم والاسناد من دول عربية بالمنطقة ومن تركيا التي باتت محطة استقبال وقواعد خلفية لهم يتنقلون عبر حدودها المفتوحة من والى سوريا وعلى رأس تلك المجموعات المتطرفة جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة، وكل هذا الدعم لم يكن يحصل لولا وجود ضوء اخضر امريكي.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أميركيين حاليين وسابقين أن الرئيس الاميركي باراك اوباما لم يسمح بعدُ‌ بتوجيه اية ضربات في سوريا، لكن السي آي ايه التي تدير برامج الطائرات بدون طيار التي تستهدف الناشطين في باكستان واليمن، قامت بتغييرات في صفوف الضباط المسؤولين عن توجيه الضربات، لتحسين جمع المعلومات حول الناشطين (المجموعات المسلحة المدعومة اقليميا ودوليا) في سوريا؛ وشكل هؤلاء الضباط وحدات مع زملاء لهم كانوا يطاردون ناشطو تنظيم القاعدة في العراق.

وقالت الصحيفة ان الناشطين القدامى في العراق انتقلوا على الارجح الى سوريا والتحقوا بالميليشيات التي تقاتل الحكومة في هذا البلد.

ويتمركز الضباط المكلفين بالتركيز على سوريا في مقر وكالة الاستخبارات المركزية في "لانغلي" في ولاية فرجينيا، كما قالت الصحيفة.

وكشفت "لوس انجليس تايمز" عن ان الوكالة تعمل بشكل وثيق مع الاستخبارات السعودية والاردنية وغيرها من اجهزة استخبارات المنطقة الناشطة في سوريا.

واكدت ان وزارة الخارجية الاميركية تعتقد ان واحدة من اقوى المجموعات المسلحة في سوريا هي جبهة النصرة، التي تعتبر منظمة ارهابية لا يمكن تمييزها عن تنظيم القاعدة في العراق.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :