رمز الخبر: ۵۱۵۱
تأريخ النشر: ۲۳ اسفند ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۲
دعا رئيس المنظمات اليهودية في الاتحاد الأوروبي الحاخام مناحم مرغولين، القيادة الإسرائيلية ألا تتخلى عن الساحة الأوروبية، ولا تتركها بيد مناهضي سياسات "إسرائيل" ومصالحها.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا رئيس المنظمات اليهودية في الاتحاد الأوروبي الحاخام مناحم مرغولين، القيادة الإسرائيلية ألا تتخلى عن الساحة الأوروبية، ولا تتركها بيد مناهضي سياسات "إسرائيل" ومصالحها.

ونقلت صحيفة "معاريف" الاسرائيلية عن الحاخام مرغولين قوله ان "كل ما نطلبه هو ألا تتخلى "إسرائيل" عن الساحة الأوروبية، وأن تعطينا الأدوات الإعلامية كي نتمكن من الانتصار في المعركة".
 
وأضاف: "منذ سنين و"إسرائيل" توظف جل جهودها وميزانياتها الإعلامية في الولايات المتحدة ودول شرق أوروبا، وتترك ساحة الاتحاد الأوروبي في أيدي محافل مناهضة لها، تنشر نزع الشرعية في كل موضوع ذي صلة بـ"إسرائيل"، وهكذا فإنهم يبعدون العديد من المؤيدين عن كل منصة جماهيرية، ويخلقون انطباعاً مغلوطاً وكأن العالم كله ضدنا".

ولفت مرغولين إلى "اليهود الذين يعيشون في أوروبا، معنيون بالمساعدة في تحسين صورة "إسرائيل" في أرجاء القارات، وهم ينتشرون في كل الدول، ويعرفون وسائل الإعلام المحلية ومراكز القوى، وليس أقل أهمية من ذلك، فهم مفعمون بالدافعية".

وأشار إلى زيارة رئيس الكيان الإسرائيلي شمعون بيرس الأسبوع الماضي لمؤسسات الاتحاد الأوروبي في بروكسل بعد سنوات عديدة من الانقطاع؛ حيث أوضح أنه وفي أثناء الزيارة دُعي للمشاركة في ثلاثة أحداث أبرزها حواره مع رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل بروزو.

ورأى أن هذه الزيارة يمكنها أن تُشكل نقطة انعطافة في الإعلام الإسرائيلي وتوجهه نحو أوروبا، معرباً في الوقت ذاته على أمله في أن تعترف الحكومة الائتلافية الجديدة في الكيان بأهمية ذلك، و"ألا تتخلى عن أوروبا".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :