رمز الخبر: ۵۱۴۴
تأريخ النشر: ۲۳ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۹:۵۳
اعرب وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي عن الثقة والتفاؤل بشان خفض وازالة اعمال الحظر على ايران مستقبلا وقال، ان الاخبار الجيدة كثيرة في هذا المجال وان الاتحاد الاوروبي ذاته يتفاوض لالغاء اعمال الحظر.
شبکة بولتن الأخباریة: اعرب وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي عن الثقة والتفاؤل بشان خفض وازالة اعمال الحظر على ايران مستقبلا وقال، ان الاخبار الجيدة كثيرة في هذا المجال وان الاتحاد الاوروبي ذاته يتفاوض لالغاء اعمال الحظر.

وحول مسالة خفض والغاء اعمال الحظر في العام الايراني القادم (يبدأ في 21 اذار/مارس) اعتبر صالحي في تصريح للصحفيين اليوم الاربعاء ان العام القادم سيكون جيدا في هذا المجال وقال، ان الاخبار الايجابية كثيرة على هذا الصعيد وان الاتحاد الاوروبي ذاته يتفاوض حاليا بصورة جدية لمراجعة وازالة اعمال الحظر وان الاميركيين انفسهم يزيلون الضغوط عن حلفائهم تدريجيا.

وتابع وزير الخارجية الايراني، انه ينبغي النظر في عالم السياسة الى القضايا بصورة رمادية بحيث تتوفر الارضية للمراجعة دوما، ومن يدمر جميع الجسور خلفه فانه ليس سياسيا وسيواجه مشاكل.

واضاف صالحي، انه لا ينبغي الحكم كثيرا على اساس التصريحات الاعلامية، لان الاجهزة الدبلوماسية للدول منهمكة بالعمل لكنها لا يمكنها الاعلان عن جميع انشطتها ويمكن القول بان عملها شبيه بالاجهزة الامنية.

وقال، انه وفقا للمعلومات والمعطيات المتوفرة لديّ فانني اطمئِن بان العام القادم سيكون جيدا ومتفائل في هذا الصدد ولكن من الممكن ان لا يكون هذا الامر ملموسا في غضون الايام القادمة.

وقال وزير الخارجية الايراني، انه عندما اقول نمضي الى الامام قدما وان الاوضاع سائرة نحو التحسن فذلك نابع من سلسلة من المعلومات والمعطيات وبطبيعة الحال هنالك امكانية بان تؤثر عليها بعض التطورات غير المتوقعة.

واكد صالحي بالقول، كونوا على ثقة بان العام القادم سيكون عاما جيدا، وعلينا جميعا وضع ايدينا بايدي البعض للتحرك الى الامام قدما. مؤكدا القول بان ايران ستدخل في العام القادم مرحلة جديدة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :