رمز الخبر: ۵۰۸۶
تأريخ النشر: ۲۱ اسفند ۱۳۹۱ - ۲۰:۱۰
بدأ اليوم الاثنين بحضور الرئيسين الايراني والباكستاني، تنفيذ القسم الباكستاني من أنبوب "السلام" لتصدير الغاز الايراني من ميناء جابهار الايراني الى جابهار غوادر الباكستاني، رغم تزايد الضغوط الاميركية في الاونة الاخيرة للحيلولة دون تنفيذ هذا المشروع.
شبکة بولتن الأخباریة: بدأ اليوم الاثنين بحضور الرئيسين الايراني والباكستاني، تنفيذ القسم الباكستاني من أنبوب "السلام" لتصدير الغاز الايراني من ميناء جابهار الايراني الى جابهار غوادر الباكستاني، رغم تزايد الضغوط الاميركية في الاونة الاخيرة للحيلولة دون تنفيذ هذا المشروع.

وخلال احتفال بالمناسبة اليوم الاثنين عند نقطة الصفر الحدودية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية باكستان، أعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد بحضور نظيره الباكستاني اصف علي زرداري عن بدء العمل بمد أنبوب الغاز الايراني في الأراضي الباكستانية.

وكان احمدي نجاد قد استقبل الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد في مطار ميناء جابهار نظيره الباكستاني الذي هبطت طائرته قبل ظهر اليوم في هذا المطار.

وكان رئيس شركة الغاز الوطنية الإيرانية جواد أوجي قد اعلن ان أعمال بناء مد أنبوب الغاز "السلام" من إيران إلى باكستان ستنتهي في العام المقبل. وأضاف ان "قيمة المشروع تقدر بأكثر من مليار ونصف المليار دولار".

وقد تم اقتراح مشروع مد أنبوب الغاز "السلام" من إيران إلى باكستان عام 2005، ويبلغ طوله 2700 كيلومتر. حيث يبلغ طول انبوب الغاز في الاراضي الباكستانية 780 كيلومترا، واتفق الطرفان على انجازه بمشاركة شركة ايرانية خلال عامين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :