رمز الخبر: ۵۰۴۵
تأريخ النشر: ۲۰ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۹:۴۰
دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الى تشريع قوانين حازمة لمعاقبة الساعين الى تقسيم المجتمع وممارسة الارهاب.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الى تشريع قوانين حازمة لمعاقبة الساعين الى تقسيم المجتمع وممارسة الارهاب.

وقال المالكي في كلمته التي القاها في افتتاح المؤتمر العربي للوعي القانوني والوطني الذي عقد في العاصمة بغداد اليوم الأحد بحضور وفود عربية سياسية وقانونية وبرلمانية " انه يجب توفير تشريعات قانونية حازمة لمعاقبة من يريدون تقسيم المجتمع ويمارسون العنف والارهاب ومن يريد ان يفرق بين الناس على اساس طائفي او قومي او من يمارس العنف للاخضاع والتهميش او يريد سحبه للطرف الآخر الذي لايريد الا التخريب والفوضى".

وأضاف "اننا نأمل من هذا المؤتمر استمرار التواصل بين رجال القانون والمؤسسات التشريعية لاشاعة الوعي والثقافة القانونية للانسان الذي يجب ان لايتحول الى عمل تخريبي بالنسبة للوطن وان يعرف حدوده وان ينطلق بشكل ذاتي نحو الاصلاح والاعمار".

وأشار الى ان "الوعي القانوني والوطني لايقتصر على جهة دون اخرى وأول خطوة تبدأ من محو الأمية كي يفهم ويعي المواطن ما هي واجباته وحقوقه القانونية ومن ثم تنطلق الى مختلف المجالات حتى على المستوى العسكري والامني".

واعرب عن "امله ان ينجز المؤتمر عدة ورشات تساعد في التشريعات بين الدول العربية والعمل على الاستمرار بينها في مجال القانون".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :