رمز الخبر: ۴۹۳۴
تأريخ النشر: ۱۶ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۹:۰۱
آعلن صندوق الامم المتحدة للطفولة "يونيسيف" في تقرير اليوم الاربعاء ان الاطفال الفلسطينيين المحتجزين لدى الكيان الاسرائيلي يتعرضون لإساءة معاملة بصورة منهجية واسعة النطاق تنتهك القانون الدولي.
شبکة بولتن الأخباریة: آعلن صندوق الامم المتحدة للطفولة "يونيسيف" في تقرير اليوم الاربعاء ان الاطفال الفلسطينيين المحتجزين لدى الكيان الاسرائيلي يتعرضون لإساءة معاملة بصورة منهجية واسعة النطاق تنتهك القانون الدولي.

وقدر اليونيسف ان هناك 700 طفل فلسطيني تتراوح اعمارهم بين 12 و17 عاما غالبيتهم من الذكور يتعرضون للاعتقال والاستجواب والاحتجاز من جانب الجيش الاسرائيلي والشرطة وأجهزة الامن في الضفة الغربية المحتلة كل عام.

وقال انه رصد بعض "نماذج الممارسات التي تصل الى حد العقاب والمعاملة القاسية غير الانسانية والمهينة بموجب معاهدة حقوق الطفل والمعاهدة المناهضة للتعذيب".

وطبقا للتقرير تبدأ عادة اساءة معاملة الاحداث الفلسطينيين بفعل الاعتقال نفسه الذي يحدث عادة في أنصاف الليالي وينفذه جنود من الجيش مدججون بالسلاح ويستمر خلال المحاكمات واصدار الاحكام.

وقال التقرير "اساءة المعاملة الممنهجة تشمل...وضع عصابة على أعين الاطفال وتكبيل أيديهم برباط من البلاستيك والانتهاك البدني والشفهي خلال عملية النقل الى موقع الاستجواب بما في ذلك استخدام وسائل تقييد مؤلمة".

وذكر التقرير ان الاحداث الفلسطينيين الذين تعتقل غالبيتهم اثناء القاء الحجارة يتعرضون لعنف بدني وتهديدات خلال استجوابهم ويجبرون على الاعتراف ولا يسمح لهم على الفور بالاتصال بمحامين او بذويهم خلال الاستجواب.

وأضاف "تستمر المعاملة التي لا تتناسب مع حقوق الطفل أثناء مثولهم أمام المحكمة بما في ذلك تقييد الاطفال بالاغلال ورفض الافراج عنهم بكفالة وفرض أحكام احتجاز ونقل الاطفال الي الاراضي الفلسطينية المحتلة ليقضوا فترة الحكم في «اسرائيل»".

وذكر ان هذه الممارسات "فيما يبدو واسعة النطاق وممنهجة وذات طابع مؤسسي".

واستند صندوق الامم المتحدة للطفولة في تقريره الى أكثر من 400 حالة موثقة منذ عام 2009 الى جانب الوثائق القانونية وتقارير جماعات حكومية وغير حكومية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :