رمز الخبر: ۴۹
تأريخ النشر: ۲۲ تير ۱۳۹۱ - ۰۹:۲۶
مؤامرة قطرية على الزراعة المصرية
انه هناك اياد خفية تعمل وبسرعة على بيع البنك والذى يؤدي بالتبعية احتلال الارض ففى سيناريو مجملة ان الفلاح عندما يأخذ القرض يوقع مع حصولة على القرض على بيع الارض للبنك واعطاءة توكيل عام بذلك فى حالة التعثر وعدم السداد مما يؤكد ان تعثر الفلاح ضياع للارض وان من يمتلك البنك فقد..
شبکة بولتن الأخباریة: أكد دكتور محمد برغش عضو المجلس الإستشاري ان هناك صفقة رديئة لبيع بنك التنمية والائتمان الزراعى لمؤسسة قطرية او يتم المشاركة فيها تحت عباءة الاسلام موضحا انه لو تخلى بنك التنمية عن الفلاح ودوره فى خدمته لضاعت مصر وضاعت الزراعة المصرية وحل الجوع .

واشار برغش في تصريحات خاصة لمراسل وكالة انباء فارس بالقاهرة الى انه هناك اياد خفية تعمل وبسرعة على بيع البنك والذى يؤدي بالتبعية احتلال الارض ففى سيناريو مجملة ان الفلاح عندما يأخذ القرض يوقع مع حصولة على القرض على بيع الارض للبنك واعطاءة توكيل عام بذلك فى حالة التعثر وعدم السداد مما يؤكد ان تعثر الفلاح ضياع للارض وان من يمتلك البنك فقد امتلك 10 مليون فدان من ارض مصر وليس ذك فقط وانما فوق لك 40 مليون فلاح يصبحو عبيدا له.

ويضيف برغش ان هناك مؤامرة على الزراعة المصرية وعلى الفلاح المصرى واذا تم التوافق على بيع البنك تحت اى مسمى ستكون كارثة بكل المقاييس لمصر بأكملها .

واشار الى ان صوت الفلاح لم نسمعه منذ اكثر من 62 عاما فهل ويتساءل هل يكون للفلاح مكان اليوم على مائدة الرئيس المنتخب ،ليقول ما يصلح مصر وما يصلح الارض والزرع ويؤكد على ان الفلاح هو محمور الارض وديدنها الذى يعمل ليل نهار من اجل هذا الوطن دون انتظار لمقابل في اي وقت وفي الازمات وعلى الرغم من تعرضة فى بعض من الاوقات الى اشد الوان العذاب .

واردف برغش قائلا من يريد تأمين مصر واصلاحها فليجلس مع الفلاح اولا وانة على الرئيس محمد مرسى الا يستثنى مصريا فى هذه الدولة حيث قال انه رئيس لكل المصريين فكيف به اذا استثنى اكثر من 40 مليون مصرى تحت اسم الفلاح والذين ينتظرون عهدا جديدا يمضي بهم من العذاب والتعب والاضمحلال الى وطن ومجد الى عهد مصر الغابر ومجدها التليد .

الكلمات الرئيسة: قطر ، الزراعة المصرية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین