رمز الخبر: ۴۸۴۸
تأريخ النشر: ۱۴ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۷:۳۴
استنكر حزب الأمة الإسلامي في السعودية زيارة وزير الخارجية الاميركي جون كيري الى المملكة، معتبرا تلك الزيارة موافقة من واشنطن على الانتهاكات التي ترتكبها السلطات الحاكمة.
شبکة بولتن الأخباریة: استنكر حزب الأمة الإسلامي في السعودية زيارة وزير الخارجية الاميركي جون كيري الى المملكة، معتبرا تلك الزيارة موافقة من واشنطن على الانتهاكات التي ترتكبها السلطات الحاكمة.

وأصدر الحزب بيانا باللغة الإنجليزية بعنوان "ليست زيارة إيجابية" حول زيارة وزير الخارجية جون كيري للسعودية.

وأبدى الحزب اعتراضه على الزيارة التي من المقرر ان يقوم بها كيري يوم الاحد المقبل، مشيرا إلى أن هذه الزيارة ليست إيجابية لكلا البلدين.

وقال البيان: "هذه الزيارة تأتي في ضوء القمع والاستبداد من قبل النظام السعودي ضد المواطنين، وتزامن ذلك مع اعتقال أكثر من 300 متظاهر سلمي".

واضاف: "السلطة القمعية الأمنية في السعودية تحاول إسكات وسحق أي نوع من الإصلاح السلمي والتغيير"، واعتبر أن زيارة "كيري تعني موافقة الولايات المتحدة على انتهاكات حقوق الإنسان من قبل النظام السعودي.

وتابع البيان: "النظام السعودي لم تعد له شرعية، ويجب أن تقف الولايات المتحدة إلى جانب الأمة بدلا من دعم الملكية المطلقة غير الشرعية".

جدير بالذكر، ان زيارة كيري تتزامن مع تصاعد التظاهرات المطالبة بالحرية والديمقراطية والافراج عن المعتقلين سياسيا والمعتقلين بدون محاكمات، في عدد من المدن السعودية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :