رمز الخبر: ۴۸۴۴
تأريخ النشر: ۱۴ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۷:۳۱
قائد عسكري ايراني:
صرح رئيس لجنة الاعلام الدفاعي في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد مسعود جزائري بان الدول الرجعية في المنطقة وبعض الدول الاوروبية واميركا التي تعتبر السبب في اعمال الفوضى والعنف في سوريا ستتلقى ضربات قاسية من الارهابيين انفسهم.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح رئيس لجنة الاعلام الدفاعي في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد مسعود جزائري بان الدول الرجعية في المنطقة وبعض الدول الاوروبية واميركا التي تعتبر السبب في اعمال الفوضى والعنف في سوريا ستتلقى ضربات قاسية من الارهابيين انفسهم.

وقال العميد جزائري مساعد شؤون التعبئة والثقافة الدفاعية في هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية في حديث له اليوم الاحد، ان اميركا مخطئة لو تصورت بانه يمكنها الاستفادة لمصلحتها مدة طويلة من القاعدة والمجموعات الارهابية، وعليها ان تشهد مستقبلا انشطة صنيعتها هذه في مدن الولايات المتحدة واوروبا.

واضاف رئيس لجنة الاعلام الدفاعي في البلاد، ان الدول الرجعية في المنطقة وبعض الدول الاوروبية واميركا الضالعة في اعمال العنف والفوضى في سوريا ستتلقى ضربات قاسية من جانب هؤلاء الارهابيين انفسهم.

وقال، ان الانشقاقات الحاصلة الان في صفوف الارهابيين هي مقدمة لتغيير ساحة اعمال العنف من سوريا الى سائر المناطق. معتبرا الاعلان عن تقديم المزيد من المساعدات للارهابيين من جانب مسؤولين سياسيين لبعض الدول خطأ كبيرا سيشهدون تداعياته قريبا.

وتابع هذا القائد العسكري الايراني رفيع المستوى، ان الغضب الكامن في صدور شعوب المنطقة ازاء ممارسات الحكام العملاء في بعض الدول الجارة لسوريا، سيؤدي الى بلورة موجة من الحركات الجديدة المناهضة للتواجد والتدخل الاجنبي في المنطقة وقد انكشف للكثيرين نفاق البعض الذين ارادوا صنع انموذج ممسوخ باسم الاسلام بين المسلمين.

واضاف مساعد هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، ان المقاومة الاسلامية في المنطقة تتمتع بهوية عميقة وواسعة وان هذه المقاومة سوف لن تسمح للرجعية والاجانب بالوصول الى اغراضهم المناهضة للانسانية.

وقال العميد جزائري في ختام حديثه، ان قوة اي من هذه الحكومات ليست باكثر من قوة الكيان الصهيوني اللاشرعي وان هزائم الصهاينة في حرب الـ 33 يوما امام حزب الله لبنان وفي حربي غزة، لن تمحى من الذاكرة اطلاقا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :