رمز الخبر: ۴۸۴۳
تأريخ النشر: ۱۴ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۷:۳۰
لدى استقباله وزير الخارجية السورية..
أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي خلال لقائه مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم، أنه لا ينبغي السماح لبعض الدول بطرح نفسها كممثل للمجتمع الدولي في دعم الإرهابيين.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي خلال لقائه مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم، أنه لا ينبغي السماح لبعض الدول بطرح نفسها كممثل للمجتمع الدولي في دعم الإرهابيين.

وإستقبل جليلي أمس السبت وليد المعلم في مقر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، حيث بحث الجانبان آخر التطورات في الأزمة السورية.

وشدد جليلي في هذا اللقاء على تمسك الجمهورية الإسلامية الإيرانية بموقفها الإستراتيجي والذي يتضمن دعم العملية السياسية وإجراء الحوار الوطني السوري لحل الأزمة القائمة، منتقداً سلوك بعض الدول الغربية والإقليمية في دعم وإسناد الإرهاب في سوريا.

ولفت الى دعم العملية السياسية في سوريا من قبل غالبية الدول في العالم، موضحاً أنه "لايجوز السماح لحفنة من الدول أن تفرض نفسها ممثلة للمجتمع الدولي في دعم الإرهابيين، كما هو حال الإرهابيين في سوريا الذين يدعون أنهم يمثلون غالبية الشعب السوري ويحاولون إقناع الآخرين بالخداع والكذب".

وأشار ممثل قائد الثورة الإسلامية في المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الى بعض الإنجازات والانتصارات لجبهة المقاومة، مؤكداً أن محور المقاومة اليوم اقوى وأكثر صلابة من ذي قبل ويحظى بمستقبل واعد.

من جهته قدم المعلم خلال هذا اللقاء تقريراً حول مستجدات الوضع الميداني بشأن الأزمة السورية كما عبر عن شكره البالغ لمواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية البناءة حيال بلده، مؤكداً أن دمشق لن تنسى مواقف ايران حكومة وشعباً ودعمها في أيام المحنة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :