رمز الخبر: ۴۷۹۴
تأريخ النشر: ۱۲ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۹:۲۴
"دولة القانون" العراقي:
أكد ائتلاف دولة القانون العراقي بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، أن وزير المالية رافع العيساوي مطلوب للقضاء وللنزاهة، معتبرا استقالته هي استعراضية امام المتظاهرين ولا قيمة لها.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد ائتلاف دولة القانون العراقي بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، أن وزير المالية رافع العيساوي مطلوب للقضاء وللنزاهة، معتبرا استقالته هي استعراضية امام المتظاهرين ولا قيمة لها.

وقال الناطق باسم الائتلاف النائب علي الشلاه في تصريح لوكالة انباء فارس ان "قيام رافع العيساوي بتقديم استقالته امام المتظاهرين هي امر مؤسف كونه وزيرا ويعرف اين تقدم الاستقالة والياتها"، مؤكدا انه "لا يحق له تقديم الاستقالة كونه مستدعى بقضايا نزاهة وعليه اثبات برائته، حيث انه اذا كان بريئا ستقبل استقالته اما اذا دانه القضاء فسوف يقال وتنتهي المشكلة".

ولفت الشلاه الى وجود افراد من عائلة وزير المالية رافع العيساوي يتهمونه بقتل بعض ابنائهم، موضحا ان تلك القضايا غير المخالفات المالية التي قام بها في ادائه الوظيفي.

وقام القضاء العراقي باعتقال عدد من افراد حماية وزير المالية رافع العيساوي في (20 ديسمبر 2012) بعد اعتراف مسؤول حماية فوج الاخير عن وجود تنظيم مسلح داخل فوج الحماية، وبنفس الليلة عقد العيساوي مؤتمرا صحفيا تهجم خلاله على رئيس الوزراء نوري المالكي واتهمه بعدم احترام الشراكة الوطنية، فيما وصف القوات الامنية بـ"المليشيات"، ومن ثم خرجت تظاهرات في محافظة الانبار رفع خلالها علم النظام العراقي السابق وصورة رئيس وزراء تركيا "رجب طيب اردوغان" واعلام ما يسمى بـ"الجيش العراقي الحر"، اضافة الى ترديد شعارات تمس الوحدة الوطنية العراقية، واستمرت تلك الاحتجاجات الى يومنا هذا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :