رمز الخبر: ۴۷۷۷
تأريخ النشر: ۱۲ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۸:۰۱
اوصت 44 دولة في بيان مشترك بجنيف، السلطات البحرينية بالإسراع بتنفيذ توصيات اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، كما أبدت قلقها البالغ إزاء استمرار مضايقة وحبس الأشخاص الذين يمارسون حقهم في حرية الرأي والتعبير.
شبکة بولتن الأخباریة: اوصت 44 دولة في بيان مشترك بجنيف، السلطات البحرينية بالإسراع بتنفيذ توصيات اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، كما أبدت قلقها البالغ إزاء استمرار مضايقة وحبس الأشخاص الذين يمارسون حقهم في حرية الرأي والتعبير.

وجاء ذلك في مداخلة مشتركة لممثلي 44 دولة خلال الجلسة التي عقدت يوم الخميس الماضي، ضمن الدورة الثانية والعشرين لمجلس حقوق الإنسان، تحت بند الحوار التفاعلي مع المفوضة السامية لحقوق الإنسان.

ورحّب البيان بزيارة وفد المفوضية السامية لحقوق الإنسان ضمن بعثة لتقييم الاحتياجات في البحرين خلال الفترة من (2 حتى 6 كانون الأول/ديسمبر 2012).

وأشاد البيان باستئناف الحوار الوطني في (10 فبراير 2013)، مشجعاً جميع الأطراف على المشاركة فيه بشكل بناء، كما شجع النظام البحريني على مواصلة العمل مع جميع المشاركين في الحوار من أجل مجتمع منفتح، ديمقراطي وشامل بفرص متساوية للجميع. إلا أنه أبدى قلقاً جدياً بشأن حالة حقوق الإنسان في البحرين.

وجاء في البيان: «نشعر بقلق خاص إزاء استمرار مضايقة وحبس الأشخاص الذين يمارسون حقهم في حرية الرأي والتعبير، بما في ذلك المدافعين عن حقوق الإنسان. كما نشعر بقلق تجاه توافر ضمانات المحاكمة العادلة لـ 13 ناشطاً سياسياً تم تأييد الأحكام الصادرة بحقهم بما فيها السجن المؤبد في كانون الثاني/يناير 2013».

وتابع البيان: «إننا نحث حكومة البحرين على تعزيز حق حرية التجمع السلمي وتكوين الجمعيات، وممارسة ضبط النفس في مواجهة التجمعات العامة، كما نتوقع أن يلتزم المحتجون بالتظاهر السلمي. وإننا كذلك نشعر بالقلق حيال القرارات التي اتخذتها حكومة البحرين بسحب الجنسية البحرينية من 31 مواطناً بحرينياً، مما جعل العديد منهم من غير جنسية، وكذلك فصل وسجن الكوادر الطبية. وأخيراً، ففي الوقت الذي نرحب بإنشاء وحدة التحقيقات الخاصة، فإننا قلقون من أن معظم من ارتكبوا انتهاكات لحقوق الإنسان لم تتم محاكمتهم أو معاقبتهم».

ودعا البيان حكومة البحرين لمعالجة هذه المخاوف والإسراع في تنفيذ التوصيات الواردة في تقرير لجنة تقصي الحقائق والتوصيات التي قبلتها البحرين خلال المراجعة الدورية الشاملة.

وأكد البيان على ضرورة تعاون البحرين مع المقرر الخاص المعني بحرية تكوين الجمعيات والتجمع، والمقرر الخاص المعني بأوضاع المدافعين عن حقوق الإنسان وغيرها من الإجراءات الخاصة التي تتطلب زيارة البحرين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :