رمز الخبر: ۴۷۶۹
تأريخ النشر: ۱۲ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۲:۲۵
قالت روسيا الجمعة ان القرارات التي صدرت عن اجتماع "اصدقاء الشعب السوري" الذي عقد في روما هذا الاسبوع وتضمنت تعهدا اميركيا بتقديم مساعدة مباشرة للمعارضين السوريين، تشجع "المتطرفين" الذين يريدون الاستيلاء على السلطة بالقوة.
شبکة بولتن الأخباریة: قالت روسيا الجمعة ان القرارات التي صدرت عن اجتماع "اصدقاء الشعب السوري" الذي عقد في روما هذا الاسبوع وتضمنت تعهدا اميركيا بتقديم مساعدة مباشرة للمعارضين السوريين، تشجع "المتطرفين" الذين يريدون الاستيلاء على السلطة بالقوة.
 
وجاء في بيان اصدرته وزارة الخارجية الروسية ان "القرارات والتصريحات التي صدرت في روما تشجع، نصا وروحا، المتطرفين للاستيلاء على السلطة بالقوة رغم المعاناة الحتمية للسوريين العاديين".

واعلنت الولايات المتحدة في الاجتماع الذي جرى بين عدد من الاطراف الاوروبية والعربية والمعارضة السورية الخميس انها ستقدم ولاول مرة مساعدات مباشرة الى المعارضين السوريين على شكل اغذية وادوية اضافة الى 60 مليون دولار.

وتنفي روسيا انها تدعم الرئيس السوري بشار الاسد، الا انها لا تدعم الدعوات الى تنحيه. وجاء في البيان "برأينا فان المهمة الملحة اليوم هي الوقف الفوري لسفك الدماء واية اعمال عنف والانتقال الى الحوار السياسي الذي ينص عليه اعلان جنيف" في اشارة الى الاعلان الذي وافقت عليه الدول الكبرى في حزيران/يونيو 2012.

واضاف البيان "نحن مقتنعون ان هذا سيسمح بتحقيق الاهداف التي تعتبر الاهم بالنسبة للسوريين وهي ضمان تطور سوريا واحدة يسودها السلام والديموقراطية تخدم مصالح جميع مواطنيها دون استثناء".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :