رمز الخبر: ۴۷۶۳
تأريخ النشر: ۱۰ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۲:۴۱
اعلن نائب رئيس مايسمى بالائتلاف السوري المعارض رياض سيف أن الائتلاف سيطالب خلال اجتماع روما المقرر اليوم ما سماه دعما عسكريا نوعيا من القوى الدولية.
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن نائب رئيس مايسمى بالائتلاف السوري المعارض رياض سيف أن الائتلاف سيطالب خلال اجتماع روما المقرر اليوم ما سماه دعما عسكريا نوعيا من القوى الدولية.

واوضح سيف أن المعارضة بحاجة الى دعم القوى الدولية بالاسلحة لتحقيق مكاسب على الارض معتبرا أن ذلك سيؤدي الى تسهيل الحل السياسي بحسب تعبيره.

واضاف أنه يتوقع حصول الائتلاف على دعم سياسي وإغاثي وتسليحي، لكنه امتنع عن الخوض في التفاصيل مشيرا الى أن اجتماعات خاصة ستعقد لمناقشة مسألة الدعم العسكري.

من جهة أخرى أعلن البيت الأبيض أن واشنطن ستزيد من مساعداتها للمعارضة السورية سعيا الى الاسراع في تحقيق انتقال سياسي، بحسب تعبيره.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن بلاده تراجع باستمرار طبيعة المساعدة التي تقدمها للشعب السوري على شكل مساعدة انسانية، وللمعارضة على شكل مساعدة غير قاتلة على حد وصفه.

هذا وذكرت صحيفة واشنطن بوست أن البيت الابيض قد يزود المعارضة بدروع واقية للبدن وعربات مدرعة، وتدريبات عسكرية. وتابعت الصحيفة أن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما ما تزال ترفض تقديم أسلحة مباشرة إلى الجماعات المسلحة.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز الاميركية قد كشفت أن السعودية مدت الجماعات المسلحة في سوريا بكميات ضخمة من الاسلحة الكرواتية نقلت اليهم عبر الاردن. فيما أكدت وكالة رويترز وصول شحنات اخرى من الاسلحة عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.

جدير بالذكر أن سيف طرح مبادرة متمثلة في اعلان حكومة موقتة يامل ان يكون رئيسا لها وان تتمتع بدعم مادي وتسليحي مفتوح من قبل الاطراف الدولية والاقليمية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین