رمز الخبر: ۴۷۴۲
تأريخ النشر: ۱۰ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۲:۰۷
قام ما يعرف بـ" الجيش السوري الالكتروني" الموالي للسلطات السورية باختراق حساب التويتر التابع لوكالة "فرانس برس" للأنباء يوم الثلاثاء ونشروا فيه عبارات هاجموا فيها الإعلام الغربي ونشره لـ"أخبار ملفقة".
شبکة بولتن الأخباریة: قام ما يعرف بـ" الجيش السوري الالكتروني" الموالي للسلطات السورية باختراق حساب التويتر التابع لوكالة "فرانس برس" للأنباء يوم الثلاثاء ونشروا فيه عبارات هاجموا فيها الإعلام الغربي ونشره لـ"أخبار ملفقة".

وقد تم اختراق حساب الوكالة الخاص بالصور @AFPphoto حوالي الساعة 16:45 بتوقيت غرينيتش، ونشر فيه مواد دون رقابة إلى أن تم ايقاف الحساب مؤقتاً في وقت لاحق من يوم الثلاثاء 26 فبراير/شباط.

وأعلن "الجيش السوري الالكتروني" مسؤوليته عن الهجوم. والذي عُرف بتنفيذه هجمات سابقة على مواقع الكترونية أخبارية مثل "سكاي نيوز العربية" و"الجزيرة موبايل".

وقالت المجموعة أنها تستهدف من هجومها هذا الدفاع عن الشعب السوري ضد التغطية الإعلامية الغربية للأحداث الجارية في سوريا، واتهمت الاعلام الغربي بإذاعة "أخبار ملفقة حول ما يجري في سوريا".

وأكد نائب رئيس تحرير الأخبار العالمية في وكالة "فرانس برس" أن الصور المنشورة ليست تابعة للوكالة، ويعتقد أنها لصحفيين عراقيين قتلوا في سوريا، وصور أخرى لموقع انفجار سيارة مفخخة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین