رمز الخبر: ۴۶۹۴
تأريخ النشر: ۰۸ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۹:۳۸
طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما الاثنين من محافظي الولايات الأميركية الذين التقى بهم في واشنطن المساعدة في إقناع الكونغرس للتوصل إلى اتفاق لتجنب التخفيضات التلقائية في الإنفاق الحكومي اعتبارا من يوم الجمعة القادم.
شبکة بولتن الأخباریة: طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما الاثنين من محافظي الولايات الأميركية الذين التقى بهم في واشنطن المساعدة في إقناع الكونغرس للتوصل إلى اتفاق لتجنب التخفيضات التلقائية في الإنفاق الحكومي اعتبارا من يوم الجمعة القادم.

وقال أوباما مخاطبا حكام الولايات خلال الاجتماع السنوي للرابطة الوطنية لحكام الولايات: "تحدثوا خلال وجودكم في واشنطن مع وفودكم بالكونغرس وذكروهم بما تقدم عليه البلاد".. مؤكدا للمسؤولين الأميركيين أن "هذه التخفيضات لا يجب أن تحدث"، وحث الحضور على أن يقولوا لممثليهم في واشنطن أن "يتجاوزا هاجس التركيز على الانتخابات المقبلة بدلا من التركيز على الجيل القادم".

وأضاف أوباما أن الكونغرس يمكنه إيقاف هذه التخفيضات التلقائية في أي وقت بالتوصل إلى قدر قليل من التسوية والحلول الوسط.

ومن المقرر أن يعقد أوباما اليوم الثلاثاء لقاء في نيوبورت نيوز بولاية فيرجينيا التي يعتمد اقتصادها بشكل كبير على أنشطة الدفاع وذلك على أمل كسب المزيد من التأييد السياسي.

وكان الكونغرس قد دعا إلى وقف تخفيضات تلقائية في الإنفاق بمبلغ 85 مليار دولار خلال العام المالي الحالي واستبدالها بحزمة شاملة تجمع بين تخفيضات الإنفاق وزيادة الإيرادات الجديدة مستقبلا بسد الثغرات الضريبية للشركات والأفراد الأكثر ثراء.

ولكن الجمهوريين يصرون على أنهم لن يوافقوا على أي صفقة تشمل زيادة في الضرائب، مشيرين إلى أنه قد تمت زيادة معدلات الضرائب الشهر الماضي في إطار صفقة للتغلب على أزمة الهاوية المالية.

وفي ظل عدم ترجيح التوصل إلى اتفاق على ما يبدو مع قرب موعد تطبيق التخفيضات الضريبية الجمعة المقبلة، قامت إدارة الرئيس أوباما بمحاولة أخيرة للضغط على الجمهوريين، حيث نشر البيت الأبيض تقريرا يوضح تفاصيل تأثير التخفيضات على كل ولاية من الولايات الأميركية سلط فيه الضوء على تداعيات تخفيض الأجور وإلغاء المشاريع واحتمالات تسريح موظفين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین