رمز الخبر: ۴۶۷۱
تأريخ النشر: ۰۷ اسفند ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۸
اكد امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني سعيد جليلي، أن العالم يرتقب ردا بناءا ومنطقيا ومعتبرا لمجموعة (1 + 5) على مقترحات ايران.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني سعيد جليلي، أن العالم يرتقب ردا بناءا ومنطقيا ومعتبرا لمجموعة (1 + 5) على مقترحات ايران.

وقال جليلي الاثنين خلال لقائه وزير خارجية كازاخستان يرلان ادريسوف، ان الامن الاقليمي والسلام العالمي،‌ رهن بالدور الخلاق والفاعل لدول المنطقة في مواجهة التهديدات المشتركة بصورة منسقة ومنع تدخل القوي الاجنبية في التدابير الامنية بالمنطقة.

واكد جليلي وجود التناقض في ما تدعيه بعض القوي في مجال سعيها لضمان الامن الاقليمي من جهة واجراءاتها باستخدام ادوات الضغط والحظر لفرض التوجهات غير المنطقية من جهة اخرى.

واضاف: نظرا لوجهات النظر المشتركة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وكازاخستان في رفضهما للاسلحة النووية ومكافحة انتشارها،‌ مع قدرتهما علي الاستخدام السلمي للطاقة النووية، فان البلدين بامكانهما تنظيم مجالات جديدة للتعاون على الصعد الثنائية والاقليمية والدولية.

واكد جليلي ان التعاون الامني الشامل بين دول المنطقة‌، سوف لن يبقي اي مكان لتواجد ونفوذ القوي الاجنبية فيها.

بدوره اشار وزير خارجية كازاخستان الي امكانيات ايران المتاحة بالمنطقة، مؤكدا بان جميع الاطراف الاقليمية والدولية تعترف بدور ايران المهم في ترسيخ السلام والامن بالمنطقة.

وثمن يرلان ادريسوف، موافقة ايران علي اقتراح كازاخستان باستضافة المفاوضات بين ايران ومجموعة 5+1.

وتستضيف الماتي غدا الثلاثاء، جولة المفاوضات الجديدة بين ايران ومجموعة 5+1 والتي تضم الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن اضافه الي المانيا.

ويترأس سعيد جليلي، الوفد الايراني المفاوض في هذه الجولة من المفاوضات في حين تتولي كاثرين اشتون مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي، رئاسة وفد مجموعه "5+1".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین