رمز الخبر: ۴۶۳۰
تأريخ النشر: ۰۶ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۹:۰۸
اتهم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، دولا عربية بمحاولة فرض أجنداتها على البلاد، فيما لفت الى ان بعض القنوات الفضائية اصبحت تضحك على السياسيين ومقدمي البرامج يستهزئون بهم لمجرد انهم يطلقون كلمات لا يمكن قبولها من ابسط انسان.
شبکة بولتن الأخباریة: اتهم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، دولا عربية بمحاولة فرض أجنداتها على البلاد، فيما لفت الى ان بعض القنوات الفضائية اصبحت تضحك على السياسيين ومقدمي البرامج يستهزئون بهم لمجرد انهم يطلقون كلمات لا يمكن قبولها من ابسط انسان.

وقال المالكي في كلمة له خلال لقاءه عمداء وأساتذة جامعة البصرة إن "الصوت الذي يسمع يوميا مؤلم ومؤسف ومخز أمام العالم من أحاديث واتهامات على شاشات التلفزيون"، مبينا أن "بعض الفضائيات تضحك ومقدمي البرامج يستهزءون بالسياسيين العراقيين لأنهم لمجرد أن يسألونهم سؤالا ينهالون بكلمات لا يمكن قبولها من ابسط إنسان وليس من قبل سياسي".

وأضاف المالكي أن "البعض يرفع صوته بالاتهامات حتى يدفع عن نفسه الاتهام"، مشيرا إلى أن "المظلوم في العراق لم يسمع إدانة من الكثير من شركاء العملية السياسية للذين ظلموا وحفروا القبور الجماعية واستخدموا الأسلحة الكيماوية".

واوضح "حينما نتحدث عن بناء الاوطان نحتاج الى من يدخل اهل العلم في كل المؤسسات لكي نتحرك نحو عملية البناء"، مؤكدا انه "لدينا نقصا وننتظر من هذه الجامعات ان تسد النقص في الاعمار والبناء من خلال المعرفة والتعليم الصحيح".

وتابع المالكي حديثه قائلا ان "صورة العراق اليوم ليس في زمن النظام السابق ولانسمح من اي شخص ان يتدخل في شؤوننا الداخلية"، مبينا ان "هناك بعض الدول العربية تحاول فرض اجنداتها في البلاد والانقضاض عليه، والمشكلة الاخرى حينما يكون هناك من هو في موقع المسؤولية ويتحدث عن الطائفية".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین