رمز الخبر: ۴۵۷۵
تأريخ النشر: ۰۵ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۲:۰۴
دمشق تتهم دولا اقليمية بتمويل المسلحين..
اتهمت الحكومة السورية مجموعات مسلحة مرتبطة بالقاعدة بتنفيذ التفجيرات التي هزت العاصمة دمشق امس الخميس، والتي راح ضحيته نحو 300 قتيل وجرح.
شبکة بولتن الأخباریة: اتهمت الحكومة السورية مجموعات مسلحة مرتبطة بالقاعدة بتنفيذ التفجيرات التي هزت العاصمة دمشق امس الخميس، والتي راح ضحيته نحو 300 قتيل وجرح.

وقالت الحكومة السورية في بيان الخميس: إن هذه المجموعات تتلقى دعماً مالياً ولوجسيتاً من دول في المنطقة وخارجها. وقد ارتفعت حصيلة ضحايا المجزرة الى 53 قتيلاً و237 جريحاً معظمهم من المدنيين.

وكانت المجموعات الارهابية نفذت سلسلة انفجارات هزت العاصمة منها سيارة مفخخة في شارع الثورة باطراف حي المزرعة في ساحة 16 من تشرين وسط العاصمة وعبوتين ناسفتين عند سوق الخضرة في منطقة التضامن، سقط على اثرها اعداد كبيرة من الضحايا المدنيين والجرحى حيث تناثرت الاشلاء في كل مكان، واحدثت دمارا هائلا واضرار مادية في المباني والمحال التجارية المحيطة بالمنطقة والسيارات الموجودة.

وقال التلفزيون السوري ان الانفجار استهدف منطقة سكنية وكراجا للانطلاق ومدرسة، ما اسفر عن وقوع إصابات بين أطفال المدرسة. واضاف، ان الجيش السوري فكك سيارة مفخخة ثالثة والقى القبض على المسلح الذي يقودها، فيما افاد مصدر امني عن دوي انفجار ثان بعد وقت قصير على الاول.

وذكر ما يسمى بالمرصد السوري لحقوق الانسان، ان الانفجار وقع بالقرب من مقر حزب البعث العربي الاشتراكي. وقالت الاخبارية السورية: ان قذيفتا هاون اطلقتا على مبنى الاركان، مشيرة الى ان ارهابيين استهدفوا المبنى وهو قيد الصيانة، وكان المبنى قد استهدف في السابق بتفجيرين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :