رمز الخبر: ۴۵۳۱
تأريخ النشر: ۰۱ اسفند ۱۳۹۱ - ۱۲:۱۴
نائب الرئيس الايراني:
اكد النائب الاول للرئيس الايراني محمد رضا رحيمي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم الاصلاحات التي تخدم تطلعات الشعب السوري وتعتبر التدخل الاجنبي في شؤون هذا البلد ودعم الممارسات الارهابية بانه يتعارض مع مصالح الشعب السوري .
شبکة بولتن الأخباریة: اكد النائب الاول للرئيس الايراني محمد رضا رحيمي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم الاصلاحات التي تخدم تطلعات الشعب السوري وتعتبر التدخل الاجنبي في شؤون هذا البلد ودعم الممارسات الارهابية بانه يتعارض مع مصالح الشعب السوري .

ولدى استقباله السفير السوري في طهران عدنان محمود عصر الاثنين شدد رحيمي على عزم المسؤولين في البلدين على تطوير العلاقات الثنائية داعيا الى مزيد من التشاور وتبادل وجهات النظر بين المسؤولين في البلدين وصولا الى تطوير العلاقات في كافة المجالات.

واعلن رحيمي ان مصالح الشعبين الايراني والسوري مرتبطبة مع بعضها البعض وقال ان الاعداء يحاولون تحقيق ماربهم من خلال ممارسة الضغوط الاقتصادية على الجمهورية الاسلامية الايرانية واثارة الحروب واراقة الدماء في سوريا ولكنهم سيفشلون وتخيب مساعيهم على هذا الطريق . واوضح ان ايران ستبقى الى جانب الشعب السوري وتدافع عنه في مواجهة الاعداء والارهابيين.

بدوره اشاد السفير السوري بمواقف ايران في الدفاع عن الشعب السوري في مواجهة الاعداء واصفا الاوضاع في سوريا بانها في تحسن وان قطاعات الشعب تطالب برحيل القوى الاجنبية عن البلاد .

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین