رمز الخبر: ۴۴۵۵
تأريخ النشر: ۲۸ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۱:۳۰
دانتال حكومة الفلسطينية في غزة الجمعة طرد ثلاثة من نوابها من بلغاريا حيث كانوا يقومون بزيارة غير مسبوقة لهذا البلد، معتبرة انه "انصياع للضغوط الصهيونية".
شبکة بولتن الأخباریة: دانتال حكومة الفلسطينية في غزة الجمعة طرد ثلاثة من نوابها من بلغاريا حيث كانوا يقومون بزيارة غير مسبوقة لهذا البلد، معتبرة انه "انصياع للضغوط الصهيونية".

وقالت حكومة حماس في بيان للمتحدث باسمها طاهر النونو انها "تعبر عن احتجاجها لدى الحكومة البلغارية جراء قيام عناصر امنها باقتحام مقر اقامة الوفد البرلماني الفلسطيني وترحيلهم".

واضاف البيان "ندين هذا التصرف الذي يعكس حجم الانصياع للضغوط الصهيونية".

من جهته، اكد مكتب رئيس الحكومة الفلسطينية اسماعيل هنية في بيان ان الحكومة "تتابع قضيتهم (النواب الثلاثة) ووجهت رسالة احتجاج الى بلغاريا ترفض ما حدث وتعتبره اعتداء على الحصانة البرلمانية المقررة دوليا".

اما النائب الاول لرئيس المجلس التشريعي احمد بحر فقد اعتبر ما قام بها الامن البلغاري "حماقة وتصرفا سياسيا غير مسؤول ويشكل رضوخا سافرا للضغوط الصهيونية واهانة بالغة للشعب الفلسطيني".

ودعا بحر الحكومة البلغارية الى "الاعتذار الفوري عن الاساءة المقصودة للنواب المشمولين بالحصانة الدولية والثقة الشعبية (...) واعادة النظر في سلوكها السياسي المتواطىء مع الاحتلال".

وزار النواب الثلاثة صوفيا بدعوة من "مركز دراسات الشرق الاوسط" لحضور مؤتمر حول الشرق الاوسط. ويدير المركز بلغاري من اصل فلسطيني يدعى محمد ابو عاصي.

وقال ابو عاصي ان "عناصر من اجهزة الامن البلغارية دخلوا صباح الجمعة الى غرف الفنادق التي نزل فيها النواب الثلاثة ونقلوهم الى المطار".

واوضح ان النواب الثلاثة في المجلس التشريعي الفلسطيني "غادروا صوفيا باتجاه اسطنبول عند الساعة 10,00 (08,00 تغ)".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :