رمز الخبر: ۴۴۵
تأريخ النشر: ۲۴ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۲:۰۰
في بيان أصدرته خارجية موسكو..
انتقدت مساعدة المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية "ماريا زاخاروفا" في بيان ، العقوبات الاميركية الجديدة ضد ايران وقالت، إن روسيا ترفض العقوبات أحادية الجانب ضد ايران ولا تعترف بها رسميا.
شبکة بولتن الأخباریة: انتقدت مساعدة المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية "ماريا زاخاروفا" في بيان ، العقوبات الاميركية الجديدة ضد ايران وقالت، إن روسيا ترفض العقوبات أحادية الجانب ضد ايران ولا تعترف بها رسميا.

و أفادت وكالة أنباء فارس، أن البيان الذي اورده الموقع الالكتروني لوزارة الخارجية الروسية الاثنين، اشار الى العقوبات الجديدة التي اصدرها اوباما ضد ايران وصادق عليها الكونغرس الاميركي يوم 11 آب/اغسطس، مؤكداً أن الاجراءات المقيدة الجديدة لا تتعلق بايران فقط بل ايضا بالشركات الاجنبية والافراد الذين لهم تعاون معها في مجالات كالنقل والطاقة.

و أضاف البيان، أننا وفي هذا الصدد نؤكد التزامنا بالعقوبات المفروضة من جانب مجلس الامن حول ايران لكننا نرفض العقوبات المفروضة من جانب واشنطن بذريعة القلق من البرنامج النووي الايراني والمتناقضة تماما مع القوانين الدولية.

واعتبرت زاخاروفا محاولات اميركا الرامية لفرض قوانينها الداخلية حول ايران وتعميمها على العالم كله، بأنها غير مقبولة.

وأكد البيان ايضا رفضه لاساليب التهديد والوعيد الصادرة من جانب اميركا ضد شركات وبنوك الدول الاخرى.

وأضافت مساعدة المتحدث باسم الخارجية الروسية، لقد اعلنا مرارا بأن زيادة الضغوط على ايران وتوجيه انذارات لها يقلل من امكانية حل وتسوية قضية البرنامج النووي الايراني ويخل بمسيرة المفاوضات معها.

وصرحت ان العقوبات احادية الجانب تمس ايضا بوحدة الموقف في مجموعة '5+1'.

وحذرت زاخاروفا في الختام بانه على المسؤولين الاميركيين القبول بهذه الحقيقة وهي أن العلاقات بين موسكو وواشنطن ستتضرر جديا فيما لو شملت العقوبات الاميركية المراكز الاقتصادية الروسية التي تتعاون مع ايران وفقا للقوانين الروسية وفي اطار قرارات مجلس الامن .
الكلمات الرئيسة: ايران

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین