رمز الخبر: ۴۴۰۷
تأريخ النشر: ۲۵ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۲:۳۱
وزير بريطاني :
اكد وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط اليستر بيرت، ان بريطانيا لا تقوم بالوساطة بين السياسيين العراقيين لحل الازمات التي تواجه العراق، مبينا "انه في ظل العملية الديمقراطية التي يعيشونها يفترض ان يلتزم السياسيون العراقيون بالنهج السلمي".
شبکة بولتن الأخباریة: اكد وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط اليستر بيرت، ان بريطانيا لا تقوم بالوساطة بين السياسيين العراقيين لحل الازمات التي تواجه العراق، مبينا "انه في ظل العملية الديمقراطية التي يعيشونها يفترض ان يلتزم السياسيون العراقيون بالنهج السلمي".

وذكر الوزير البريطاني خلال مؤتمر صحفي عقده مع وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري عقد بمبنى الوزارة، اليوم ان "اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة بين بريطانيا والعراق اليوم هو الاول لها، وتضمن عددا من المواضيع المهمة في المجالات السياسية والتجارية والاقتصادية، اذ يمتلك العراق فرصا تجارية وطاقات بشرية كبيرة وبامكان القطاع الخاص ان يحقق نجاحات كبيرة تسهم في تحقيق الرفاهية للشعبين العراقي والبريطاني".

واشار الى ان "العلاقة الامنية والتسليحية بين بريطانيا والعراق تتمثل بعلاقة دفاعية استراتيجية بعيدة المدى دون صفقات لبيع الاسلح، وان بريطانيا تستطيع ان توفر علاقة ثابتة في المجال الامني".

من جهته اعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري ان "اجتماع اللجنة الوزارية العراقية ـ البريطانية للتعاون المشترك لم يتمخض عن توقيع اية اتفاقية امنية او تسليحية على الرغم من وجود ممثلين عن وزارة الدفاع البريطانية وشركات التسليح في اللجنة المشتركة، الا ان الامر لم يخرج عن تبادل الافكار بشأن حاجات العراق التسليحية وفي الشأن التدريبي والتطوير".

واضاف ان "الاجتماع ناقش الاتفاق على الاليات المناسبة لدفع عملية التبادل التجاري وتسهيل عملية الاستثمار وانسيابية البضائع وتسهيل الحصول على تأشيرات الدخول".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :