رمز الخبر: ۴۳۸۴
تأريخ النشر: ۲۴ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۸:۴۸
أمر النائب العام المصري، الاثنين، بضبط وإحضار داعية سلفي لقوله إن الشريعة الإسلامية تقضي بقتل قادة جبهة الإنقاذ الوطني المعارضة لسعي قادتها لإسقاط الرئيس محمد مرسي.
شبکة بولتن الأخباریة: أمر النائب العام المصري، الاثنين، بضبط وإحضار داعية سلفي لقوله إن الشريعة الإسلامية تقضي بقتل قادة جبهة الإنقاذ الوطني المعارضة لسعي قادتها لإسقاط الرئيس محمد مرسي.

وسبب الأمر بضبط وإحضار محمود شعبان الأستاذ بجامعة الأزهر هو "التحقيق معه في شأن اتهامه بالتحريض على قتل وإهدار دم قيادات جبهة الإنقاذ الوطني."

وكان شعبان خص بالذكر في تصريحات في برنامج بقناة الحافظ التلفزيونية الدينية المنسق العام لجبهة الإنقاذ محمد البرادعي والعضو القيادي بها حمدين صباحي.

وخلال الأسابيع الماضية دعت جبهة الإنقاذ لمظاهرات ضد مرسي الذي انتخب في يونيو/ حزيران والذي اتهمته الجبهة بالاستئثار بالسلطة.

وكان البرادعي المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية انتقد الأسبوع الماضي الحكومة التي يقودها الإسلاميون لأنها لم تتخذ إجراء ضد شعبان.

وفي وقت لاحق نشرت وزارة الداخلية قوات حراسة أمام منزلي البرادعي وصباحي وغيرهما من قيادات المعارضة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :