رمز الخبر: ۴۳۶۸
تأريخ النشر: ۲۴ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۸:۲۷
عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية بمصر:
شن عضو مجلس شوري الجماعة الاسلامية بمصر عاصم عبدالماجد هجوما عنيفا على الرئيس محمد مرسي معتبرا انه يتحمل قدرا كبيرا من المسؤولية حيال تردي الاوضاع بمصر نتيجة ضعف الدولة ازاء انفاذ القانون والتصدي بقوة للمخربين والفوضويين ومن يوفرون غطاء سياسيا لهم.
شبکة بولتن الأخباریة: شن عضو مجلس شوري الجماعة الاسلامية بمصر عاصم عبدالماجد هجوما عنيفا على الرئيس محمد مرسي معتبرا انه يتحمل قدرا كبيرا من المسؤولية حيال تردي الاوضاع بمصر نتيجة ضعف الدولة ازاء انفاذ القانون والتصدي بقوة للمخربين والفوضويين ومن يوفرون غطاء سياسيا لهم.

وشدد عبدالماجد في تصريحات خاصة لمراسل وكالة أنباء فارس بالقاهرة علي ان حالة الضعف التي يتعامل بها الرئيس مع الفوضي والانفلات تغري المتأمرين علي امن مصر واستقرارها برفع سقف طموحاتهم ومطالبهم وتجر البلاد الي سيناريو اسود يضر بالجميع ولا يبقي احدا في مأمن.

ووجه عبدالماجد رسالة للرئيس مرسي وجماعة الاخوان المسلمين بالقول :الحاكم الضعيف "فتنة " تفتح الباب واسعا لمؤامرات علي استقرار الوطن لاسيما ان حالة الامان من العقاب التي يتمتع المخربون ومن يوفر غطاء سياسيا لتخريبه تجعلهم يستمرون في غيهم مطالبا الرئاسة بضرورة تبنب موقف قوي من هؤلاء المتأمرين.

وأشار عضو مجلس شوري الجماعة الاسلامية الي ان تردد رئيس الجمهورية وسياسة الايدي المرتعشة التي تتعاطي بها حكومته مع اغلب الملفات تهدد بكوارث سياسية واقتصادية واجتماعية لافتا الي اهمية تطبيق القانون المصري الذي ينص على تنفيذ عقوبة الاعدام علي من يتأمرون لقلب نظام الحكم وهوما يقدم عليه قادة جبهة الانقاذ حاليا دون ان يواجهوا سيف القانون.

وفي نفس السياق جدد عبدالماجد موقف الجماعة الاسلامية المتمسك باقامة مليوينة "لا للعنف في ميدان نهضة مصر" مرجحا ان تشهد هذه المليونية حشدا شعبيا غير مسبوق في ظل وجود رغبة شعبية في المشاركة واعلان رفضهم لاستخدام بعض التيارات للعنف والفوضي والاضطراب لتحقيق فوضي سياسية وفرض اجندة سياسية مشبوهة.

وشدد عبدالماجد علي ان عددا كبيرا من السلفيين وشباب الاخوان سيشاركون بقوة في هذه المليونية لاسيما ان حزب النور لا يمثل كل السلفيين فضلا عن عدد من الاحزاب والقوي السياسية الاسلامية والوطنية وشباب الثورة بشكل يؤمن مليونية حاشدة توصل رسالة لدعاة العنف والفوضي بانهم ليسوا وحدهم في الساحة.

ونبه عبدالماجد الي ان مشاركة النور اومقاطعته في المليونية لا تثير اهتمام الجماعة الاسلامية لاسيما اننا حاولنا اقناعهم بخطورة الموقف الا ان المليونية ماضية في مسارها سواء شارك في المليونية او قرر مقاطعتها لافتا الي انه كان ينتظر موقفا اكثر رشدا من جماعة الاخوان من مليونية الجماعة الاسلامية في ظل الوضع الدقيق التي تمر به البلاد بدلا من اخضاع الامر كما يقولون لدراسة متأنية قبل اتخاذ القرار.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین